منتديات عالم العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ رحمه الله

منتديات عالم العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ رحمه الله


 
المجلةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
شاطر | 
 

 أغنيات وحكايات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 22:56

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

تقديم :
______
الكلمة هى أحد أضلاع الأغنية فى كل مكان وزمان وهى المبدأ فالشاعر يكتب ثم يأتى دور الملحن ثم يكون دور المطرب أو المطربة فهو جسر التواصل والموصل إلى الجمهور .. وقد أكد هذا الشاعر الكبير مصطفى عبد الرحمن _ رحمه الله _ حيث قال لكوكب الشرق أم كلثوم : الكلمة أولا .. الكلمة أولا .. الكلمة أولا ثم اللحن ثم الآداء
و الصوت هو حديث الروح .. هو الجامع قبل الرؤى واللمس أدق ما في الإنسان .. ولذا فلاعجب عندما تردد أن اتعشق قبل العين أحيانا ... فهي تعشق لأن الصوت مدعاة للعشق .. وفي الصوت كلمة ومعرفة و مناداة لخالق البشرية و موهب العبقرية وباعث الحياة و محرك الكيانات.
والفيلسوف الألمانى هيردر قال ( إن الأنغام والألحان رسائل كبرى للتعبير عما يختلج فى النفس البشرية من ضروب الانفعالات التى تعجز عنها اللغة العادية )
والأغنية بصفة خاصة عندما تكون جميلة الأركان تبقى بقاء الحياة وينبطق هذا على كافة مناحى الحياة
وكل أنسان تربطه بعض الذكريات مع مقطع معين من غنوة أو مع غنوة ولكل اغنية حكاية أو حكايات .. ولذا فكرنا فى تقديم هذا الكتاب وعرضنا من خلاله بعض الأغنيات وحكاياها وهذا تلبية لنخبة من الاصدقاء الذين طلبوا منى بعد أن أستمعوا لإحدى حلقاتى لبرنامج ( دندنة ) بإذاعة الشباب والرياضة أن اصدر كتابا أو كتب عن حكايات الأغنيات لتكون الكلمة المطبوعة مرجعا للاجيال واضافة للمكتبة العربية .. وجاءت هذه الحكايات لبعض الأغنيات واتمنى أن اكون قد وفقت فى هذا .
( إبراهيم خليل إبراهيم )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:13

كانا يعملان كل لوحده ومع بعضهما أحدهما يكتب والثاني يلحن والعكس بالعكس حسب انشغالهما بالعمل أو كان يكتب أحدهما والثاني يغير ما لا كتبه .. امتزجت أعمالهما بعضها ببعض لدرجة أنهما كانا أحياناً يستطيعان تحديد من فعل ماذا على وجه التحديد.. لم يقوما بفصل عمل أحدهما عن الآخر مطلقاً و كانت الأعمال تصدر وتوقع باسم: "الأخوين رحباني".
عندما كان يحصل اختلاف في الرأي كانا يلجأان إلى استشارة الأصدقاء ليبتّوا بالأمر وكم من مرة تدخلت جدتهما لتحسم الأمر لصالح عاصي صارخة في وجه منصور: "اسكت ولاه, أخوك أكبر منك وهو دائماً على حق"..
في عام 1962 تأسست محطة تليفزيونية جديدة في لبنان وطلب من الرحابنة إعداد برنامجاً موسيقياً ليوم الافتتاح, وبعد الإصرار على شروط إعداد البرنامج ليتناسب ومستوى أعمالهما, قدما أول عرض تليفزيوني لهما "حكاية الإسوارة" والتي قوبلت بنجاح كبير بعدها استمرت المحطة في طلب المزيد من البرامج لكن الأخوين رحباني كانا يعتذران عن تلبيتها لئلا يحترقا من كثرة الظهور على الشاشة الصغيرة فضلا أن تبقى الأعمال المسرحية التي يقصدها الناس إلى المسرح بدلاً من أن تذهب هي إلى بيوتهم بالسهولة التي تقتل الفن عادة. لكنهما لم يقطعا الصلة بالتليفزيون
كلياً,فمن فترة لأخرى كانا يقدمان برنامجاً تكون له أصداء كبيرة, وتكتب عنه الصحافة ويطلب الناس إعادة بثه مراراً من بين تلك البرامج: "دفاتر الليل" و "ليالي السعد" و "ضيعة الأغاني" و "القدس في البال" وبرامج لعيد الميلاد وأخرى لعيد الفصح وكانت نجمتها جميعها: فيروز. .بالإضافة إلى ذلك كتبا مسلسلين من بطولة "هدى" أحدهما "قسمة ونصيب" والثاني "من يوم ليوم" الذي اشترته محطات تليفزيونية عربية كثيرة واشتهر كأحد أجمل المسلسلات الغنائية التي جمعت بين التشويق البوليسي والعقدة الغريبة.
بعد ذلك أوقف الرحابنة العمل للتليفزيون خاصة بعدما أدركا أن محطات التليفزيون لن تدفع بسخاء من أجل أعمالهما والتي حرصا كثيراً على بقائها في مستوى عالٍ من ناحية المضمون ومن الناحية التقنية لئلا يخيب أمل الجمهور الذي يأتي ليرى ما يتوقعه منهما.
خطوتهما التالية نحو السينما كانت عندما جاء بالفكرة صديقهما "رجا الشوربجي" الذي أقنعهما بتحويل إحدى المسرحيات إلى فيلم سينمائي وبعد استشارة "كامل التلمساني" مستشار مكتبهما والمخرج المصري "يوسف شاهين" الذي تصادف وجوده في لبنان في تلك الفترة .. قررا نقل مسرحية "بياع الخواتم" إلى الشاشة الفضية كما وافق "نادر الأتاسي" على إنتاج الفيلم. وكان عاصي ومنصور وفيروز وصبري الشريف شركاء في الإنتاج مقابل
أتعابهماعندما وضعت الميزانية المبدئية للفيلم كانت 220 ألف ليرة لبنانية,إلا أنه كلّف في النهاية 600 ألف مما شكل كارثة مالية لفريق الإنتاج إلا أنه لاقى نجاحاً عظيماً لدى الجمهور وفي الصحافة مما شجع للبدء في كتابة سيناريو خاص للسينما كان الفيلم الثاني: "سفر برلك" من إنتاج نفس فريق إنتاج الفيلم الأول أخرجه "هنري بركات"
صارت فيروز قضية وطنية عامة تغني هموم الإنسان ومع استمرار النجاحات المتواليةوصل الرحبانيان إلى قمة فنية
في يوم من أيام شهر سبتمبر عام 1972 وبعد تقديم مسرحية "ناطورة المفاتيح" في بعلبك, وأثناء العمل على الحلقة الرابعة عشرة من مسلسل "من يوم ليوم". في ذلك اليوم وفجأة, بدأ عاصي يعاني من آلام مبرحة في رأسه وفقد القدرة على التركيز و أسعف بسرعة إلى المستشفى وكان التشخيص نزيف حاد في الدماغ .. قرأالناس الخبر في صحف اليوم التالي فهرعوا إلى المستشفى خائفين قلقين ضارعين لله أن ينجي عاصي بعد مداولات سريعة بين الأطباء استدعي جراح أعصاب من فرنسا وأدخل عاصي غرفة العمليات ونجحت العملية على الأقل في إيقاف النزف .. أنقذت
حياة عاصي و لكن وقتاً طويلاً مر حتى تمكن عاصي من إعادة تأهيل نفسه ليعود إلى حياته الطبيعية.
"
المحطة" كانت أول عمل قدم بعد شفاء عاصي حيث لحن فيها أغنية "ليالي الشمال الحزينة" وكانت أول أغنية لحنها بعد مرضه و استمر بالتلحين بعد ذلك و طلب منصور من زياد أن يعملا سوية على أغنية تقدم كتحية من الثلاثة: (منصور و زياد وفيروز) إلى عاصي و أخبره زياد أن لديه لحناً بدون كلمات .. سمع منصور اللحن وأعجب به,وكتب كلمات "سألوني الناس" له.
في الليلة الأولى للمسرحية قوبل عاصي بعاصفة من التصفيق عندما دخل مسرح البيكاديللي و بعد انتهاء المسرحية جمع عاصي منصور وزياد وفيروز معلقاً على أغنية "سألوني الناس" صارخاً فيهم بنبرةة الشهم: "انتظرتم حتى أمرض لكي تستجدوا تصفيق الناس باسمي أيها الانتهازيون؟" لكن محبته لهم وللأغنية جعله لا يوقفها عن المسرحية.
بعد ذلك عاد عاصي إلى عمله واستعاد جميع صلاحياته في المكتب لكنه كان إنساناً آخر .. كان يضحك بدون ضوابط لكنه استمر بالتلحين وكان غالباً ما يستدعي منصور ليقوم بكتابة النوط الموسيقية لأنه لم يعد يطيق صبراً على الكتابة.
فى نهاية السبعينات بدأت المشاكل في المسيرة الرحبانية وأفضت في النهاية إلى الانفصال التام بين فيروز وزوجها وأخيه عام 1979 لتبدأ مسيرتها المستقلة.
استمر الرحابنة فقدما مسرحيتي "المؤامرة مستمرة" عام 1980 و"الربيع السابع" عام 1984 لكن صحة عاصي بدأت بالتدهور سريعاً ودخل في حالة غيبوبة إلى أن جاء يوم الحادي والعشرين من شهر يونيو و في صباح ذلك اليوم مات عاصى . وبهذا خلصت القصة المشتركة للأخوين رحباني لكن ليس الميراث الذي خلفاه والذي سوف يعيش طويلاً لأجيال وأجيال.
وهكذا كانت المسيرة الفنية التى جمعت ثلاثة عمالقة. .. ومع عاصي ومنصور وفيروز وصل الفن اللبناني الى القمم جمالاً ورقياً، وكانت له في ذاكرة الناس ووجدانهم آثار يصعب قياسها


عدل سابقا من قبل ابراهيم خليل ابراهيم في الخميس 20 نوفمبر 2008 - 9:18 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:13

مازلنا مع الاغنيات والحكايات


عدل سابقا من قبل ابراهيم خليل ابراهيم في الخميس 20 نوفمبر 2008 - 9:20 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:14

عش أنت :
_____
حضر الفنان الموسيقار فريد الأطرش إلى الإذاعة المصرية وطلب رؤية الإذاعي فاروق شوشة وعندما حضر الإذاعي فاروق شوشة قام الموسيقار فريد الأطرش بمصافحته وقال له : أطلب منك أن تذيع الحفل الذي سوف أحييه في الربيع .. فقال الإذاعي فاروق شوشة : هذا مستحيل لأن هناك قواعد تحكم الإذاعة وهي التي تقوم بترشيح من يقوم بالإذاعة .. وهنا قال فريد الأطرش : بسيطة .. أنت على المسرح وقبل ظهوري على المسرح تقرأ كلمات القصيدة التي سوف أقدمها للجمهور وهي ( عش أنت ) لأنني أول ما إستمعت لكلماتها كانت من خلال برنامجك ( لغتنا الجميلة ) وبالفعل تم ذلك .
وكانت هذه الحفلة متزامنة مع حفلة أخرى للعندليب الأسمر عبد الحليم حافظ ومن ثم كانت الإذاعة المصرية في مأزق فأي من الحفلتين تذاع على الهواء مباشرة ؟
وبعد تفكير كان قرار الإذاعة بنقل حفلة فريد الأطرش على الهواء عبر أثير إذاعة صوت العرب لكونه من بلد عربي شقيق .. وفي نفس الوقت تذاع حفلة عبد الحليم حافظ على أثير الشبكة الرئيسية ( البرنامج العام ) لأنه من مصر وكان ذلك في السادس والعشرين من شهر أبريل عام 1970 .
وهذه القصيدة للشاعر بشارة عبدالله الخوري المعروف بالأخطل الصغيرو تسميته بالأخطل الصغير ترجع إلى الأقتداءبالشاعر الأموي الاخطل التغلبي.
ولد الشاعر بشارة الخورى في بيروت عاصمة لبنان فى عام 1885
تلقى تعليمه الأولي في الكتاب ثم أكمل تعليمه في مدرسة الحكمة والفرير وغيرهما من مدارس ذلك العهد.
أنشأ عام 1908 جريدة البرق، واستمرت في الصدور حتى بداية عام 1933، عنما أغلقتها السلطات الفرنسية و كانت حياته سلسلة من المعارك الأدبية والسياسية نذر خلالها قلمه وشعره للدفاع عن أمته وإيقاظ هممها ضد الاستعمار والصهيونية، وكانت اللغة العربية ديدنه ومدار اعتزازه وفخره.
اتسم شعره بالأصالة، وقوة السبك والديباجة، وجزالة الأسلوب، وأناقة العبارة، وطرافة الصورة، بالإضافة إلى تنوع الأغراض وتعددها.
تأثر الأخطل الصغير بحركات التجديد في الشعر العربي المعاصر ويمتاز شعره بالغنائية الرقيقة والكلمة المختارة بعناية فائقة.
صدر له من الدواوين الشعرية : ديوان الهوى والشباب ثم ديوان شعر الأخطل الصغير فى عام 1961 ووصلت شهرتة إلى الأقطار العربية، وتم تكريمه في لبنان ومصر وفي حفل تكريمه بقاعة الأونيسكو ببيروت سنة 1961 وأطلق عليه لقب ( أمير الشعراء ) و فى عام 1968 توفى فى بيروت بلبنان
و من اجمل قصائده ( مت بعدك ) او كما تغنى بها الموسيقار فريد الاطرش " عش انت " و قد تم استبدال بعض كلمات القصيدة فى الاغنية لتناسب اذان المستمعين وتقول كلمات القصيدة :
عش أنت أني مت بعدك
وأطل إلى ماشئت صدك
مـاكان ضرك لو عدلت
أمـا رأيـت عيناك قدك
وجـعلت من جفني متكأً
ومـن عـيني مـهدك
ورفعت بي عرش الهوى
ورفعتفوق العرش بندك
وأعـدت للشعراء سيدهم
ولـلـعـشاق عـبـدك
أغـضاضه ياروض إن
أنا شاقني فشممت وردك
أنقى من الفجر الضحوك
فـهل أعرت الفجر خدك
وأرق مـن طبع النسيم
فـهل خلعت عليه بردك
وألـذ مـن كأس النديم
فهل أبحت الكأس شهدك
وحياة عينك وهي عندي
مـثلما الأيـمان عندك
مـاقلب أمك أن تفارقها
ولــم تـبـلغ أشـدك
فـهوت عليك بصدرها
يـوم الـفراق لتستردك
بـأشد مـن خفقان قلبي
يـوم قيل : خفرت عهدك
أما المطرب والموسيقار فريد الأطرش فقد ولد فى الحادى والعشرين من شهر إبريل عام 1917 بجبل السويداء بلبنان
ووالده هو فهد بن فرحان إسماعيل الأطرش.. شقيق سلطان الأطرش قائد ثورة جبل العرب (1922 ـ 1925) التى اندلعت لتعم سوريا فى ذلك الوقت
ووالدته هى السيدة علياء حسين المنذر .. وهى درزية لبنانية تحمل الجنسية السورية
وقبل أن ينصرم عام 1923 بأيام قليلة.. جاءت السيدة علياء مع أولادها إلى القاهرة هربًا من ملاحقة قوات الاحتلال الفرنسى التى استهدفت اعتقالهم لكسر شوكة آل الأطرش الذين كانوا يقودون حربًا شرسة ضد الاحتلال الفرنسى من الشام و كان هروب السيدة علياء بأبنائها من بيروت إلى القاهرة وعبر فلسطين سريعًا حتى أنها لم تحمل معها أية وثائق لتحقيق الشخصية.. مما تطلب اتصال ضابط الجوازات المصرى من منفذ القنطرة تليفونيا بالزعيم سعد زغلول فى القاهرة للحصول على موافقته على دخول السيدة علياء وأبنائها إلى مصر، وحين عبرت السيدة علياء وأبناؤها ميدان باب الحديد ـ رمسيس حاليا ـ فى أحد أيام شتاء عام 1923 فى طريقهم إلى حى باب البحر حيث أقاموا فى أول مسكن لهم بالقاهرة..
بدأت رحلة فريد الأطرش الموسيقية وهو في سن صغيرة جدا ، حيث تلقي أول دروس الموسيقي هو وأخته المطربة أسمهان علي يد أمه، حصل علي شهادة البكالوريا ، ثم تخرج من معهد الموسيقي العربية عازفا علي العود
في بداية حياته غني لحنين هما لحن " من يوم ماحبك فؤادى – ولحن "ياريتني طير وأنا أطير حواليك" من الحان مدحت عاصم الذي يعتبر مكتشفه.
في عام 1940 اتجه فريد الأطرش إلي التمثيل السينمائي وكانت البداية في فيلم "انتصار الشباب" وبعد ذلك قدم للسينما حوالي 31 فيلما ، ومن أهم تلك الأفلام : ( أحلام الشباب – لحن الخلود – من أجل حبي – رسالة غرام – حكاية العمر كله – زمان يا حب – نغم في حياتي ) هذا بالإضافة إلى مئات الأغنيات والألحان
حصل فريد الأطرش علي أربع جنسيات عربية من ( سوريا ، لبنان ، مصر ، السودان)
في السادس من شهر مايو عام 1965 عين رئيسا لجمعية المؤلفين والملحنين وحصل علي خمسة عشر وساما وقلادة ونيشانا ومنح جائزة أعظم عازف علي العود في العالم العربي وتركيا عام1962 وفي شهر نوفمبر 1964 أهداه الملك حسين وسام الاستقلال مـن الدرجــة الأولي وفي الخامس عشر من شهر مارس 1970 أهداه الرئيس جمال عبد الناصر وســـام الاستحقاق من الطبقة الأولي . حصل علي قلادة الجمهورية اللبنانية عام 1974
قال موسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب عن فريد الأطرش : "لا يستطيع أن يتصدى مؤرخ لتاريخ النهضة الموسيقية فى هذه الفترة من عمر الزمن.. دون أن يقف طويلاً أمام فريد الأطرش كرائد من الرواد الأوائل وعلم من أعلام اللحن والغناء لم يحد يومًا عن فنه العربى الأصيل
توفى فريد الأطرش يوم الخميس الموافق السادس والعشرين من شهر ديسمبر 1974
وقد رثاه الشاعر مصطفى عبد الرحمن بقوله :
عللينــــا بلحظة من اماني
ياسماء الدموع والأشجان
وأنيري لنا طريق التأسي
من هموم الحياة والأحزان
لوعة بعد لوعة بعد أخرى
ودموع كلعارض الهتان
كل يوم لنا فراق حبيب
ودموع تجري على إنسان
يازماني وهل كوؤس إلا
من دموع وحسرة يازماني
اين في موكب الحياة فريد
اين سحر الغناء والألحــان
سكت العندليب في وحشة الدوح
فناحت حمائم الأغصان
وكأن الندى على ورق الدوح
دموع الأحباب والخلان
والحفيف الشجي لوعة روح
وأنين يذوب من وجدان
لم يعد يملأ الوجود فريد
بالذي طاب من سنيّ الأغاني
لم يعد يسكر المشوق بلحن
عبقري مخلد الإرنان
آه من قسوة الليالي
ومما فجعتنا طوارق الحرمان
غاب ياشعر غاب عنك فريد
وتوارت قيثارة الفنان
واغاني من السموات كانت
من صفاء وفرحة وحنان
لغة الحب والأزاهير في الروض
وهمس النسيم للأغصان
طالما اشجت الحياة بأنغام ع
ذاب وصادحات حسان
واضاءت ظلامها بضياء
مــــارأت مثله ليالي زمان
ياحبيب الربيع من سيغني
للربيع الجديد احلى المعاني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:15

للصبر حدود:
_____
هذه الإغنية "للصبر حدود"، أدخلت محمد الموجي المحكمة، فقد كانت أم كلثوم قد اتفقت معه على أن ينتهي من اللحن خلال شهر، ومضت الفترة ولم ينته من اللحن، فأقامت ضده دعوى في المحكمة. وما حدث بعد ذلك يثير الضحك، فقد وقف الموجي أمام القاضي الذي سأله: "لماذا لم تنه اللحن في الميعاد المحدد؟"، ورد الموجي: احكم علي بالتلحين، فقال له القاضي: حكمنا عليك بالتلحين، ثم رد الموجي قائلا: نفذ الحكم. قال له القاضي: كيف؟ قال له الموجي: "افتح رأسي واخرج اللحن".
وترافع الموجي عن نفسة قائلا: أنا لا اعمل كالآلة تضع فيها شيئا فتخرج "لحنا" على التو واللحظة، إنها مشاعر وأحاسيس تحتاج إلى وقت كاف حتى يخرج اللحن إلى النور. وسومه ليست مطربة عادية. بعدها قال القاضي: عندك حق يا موجى، سأحفظ القضية، وانت حر مع أم كلثوم.
عتاب
ذهب الموجي إلى أم كلثوم يعاتبها لأنه دخل المحكمة بسببها، فقالت أم كلثوم: "مهو للصبر حدود يا محمد، وكلما بحثت عنك لم أجدك فأخبرني ماذا أفعل غير ذلك. والوقت ليس في صالحي. يوم تذهب إلى عبد الحليم، ويوم تكون لدى صباح، أو شادية، أو فايزة، فاحترت معاك". وضحك الإثنان، وتم الصلح.
لكنهما اختلفا مرة أخرى على لحن الكوبليه الأخير "متصبرنيش ما خلاص أنا فاض بيا ومليت"، لكن هذه المرة لم يتراجع الموجي ولم يغير اللحن، وترك العود في صالون أم كلثوم، ومضى غاضبا، واعتكف في منزله، ورفض أن يتحدث مع أحد، إلى أن طلبت أم كلثوم من الحفناوى وعبده صالح أن يذهبا إليه، ويقنعاه بالعودة إليها لتناقشه، وهناك اتفقوا على أن تغني اللحن كما هو. ونجحت الأغنية نجاحا منقطع النظير. ولحن بعدها أغنية "اسأل روحك"، وأهدته بعد نجاحها خاتما من البلاتين الأبيض.
ما تصبرنيش بوعود وكلام معسول وعهود
انا يا ما صبرت زمان على نار وعذاب وهوان
واهي غلطة ومش ح تعود
ولو ان الشوق موجود وحنيني إليك موجود
إنما للصبر حدود .. يا حبيبي
صبرني الحب كتير وداريت في القلب كتير
ورضيت عن ظلمك لكن كل ده كان تأثير
والقرب أساه وراني البعد أرحم بكتير
ولقيتني وانا بهواك خلصت الصبر معاك
وبأملي أعيش ولو أنه ضيع لي سنين في هواك
واهي غلطه ومش ح تعود
أكتر من مره عاتبتك واديت لك وقت تفكر
كان قلبي كبير بيسامحك إنما كان غدرك أكبر
أكبر من طيبة قلبي أكبر من طولة بالي
أكبر من قوة حبي مع كل الماضي الغالي
ولقيتني وانا باهواك خلصت الصبر معاك
وبأملي با أعيش ولو أنه ضيع لي سنين في هواك
واهي غلطه ومش ح تعود
ما تصبرنيش ما خلاص أنا فاض بيه ومليت
بين لي انت الإخلاص وانا أضحي مهما قاسيت
دا ما فيش في الدنيا غرام بيعيش كده ع الأوهام
والحب الصادق عمره عمره ما يحتاج لكلام
ولقيتني وانا باهواك خلصت الصبر معاك
وبأملي باعيش ولو انه ضيع لي سنين في هواك
واهي غلطه ومش ح تعود
ولو ان الشوق موجود وحنيني إليك موجود
إنما للصبر حدود يا حبيبي
وهذه الأغنية من الحان محمد الموجي .... و كلمات عبدالوهاب محمد وغنتها أم كلثوم عام 1964
ولد محمد الموجي عام 1923 في مدينة كفر الشيخ
كان يهوى الغناء، وقد لا يعرف الكثيرون انه بدأ حياته الفنية مطربا قبل أن يتجه إلى التلحين، الذي برع فيه وبرزت من خلاله موهبته الحقيقية. أما ميلاده كملحن فقد كان مع عبد الحليم حافظ، الذي غنى له "صافيني مرة"، التي كانت أيضا سببا في بزوغ نجم العندليب، ارتبط الموجي والعندليب في رحلة غناء ناجحة جدا، غنى خلالها المطرب الأسمر 88 أغنية من ألحان الموجي، اشهرها "ياحلو يا اسمر"، "يا مواعدني بكرة"، "ظالم"، "تقوللي بكرة"، و "قارئة الفنجان".
أول لقاء بينه وبين فايزة أحمد كان من خلال أغنية "أنا قلبي إليك ميال"
نشيد "الجهاد"، الذي غنته من ألحتن محمد الموجى كان في نادي الجلاء للقوات المسلحة بالقاهرة و. بعد انتهاء الحفل أخذت "أم كلثوم " محمد الموجي من يده، وقدمته للجمهور، الذي كان يضم في هذا الحفل قيادات ثورة يوليو 1952، بينهم جمال عبد الناصر.
بعد ذلك لحن لها أغنيتى "رابعة العدوية"، و "الرضا والنور
حصل الموجي على الميدالية البرونزية من الرئيس جمال عبد الناصر عام 1965.
وعلى وسام العلم، ووسام الاستحقاق من الرئيس السادات عام 1976.
وفي عام 1985 حصل على شهادات تقدير من الرئيس مبارك.
وحصل على أوسمة ونياشين من أغلب ملوك ورؤساء الدول العربية.
كان الموجي قد رفض عرضا مغريا قدمته له إحدى شركات الغناء الإسرائيلية التي طلبت أن يلحن لها أغنيات مطربيها مقابل 3 ملايين دولار.
وقد وافته المنية في أول شهر يوليو عام 1995 بعد رحلة طويلة مع الألحان والإبداع
أما شاعرنا عبد الوهاب محمد فهو من مواليد عام 1930 بحى الأزهر بالقاهرة ووالده أحد رجالات الأزهر
فى عام 1951 كتب أول أغنية وشدت بها فايزة أحمد وهى ( ماتحبنيش بالشكل ده ) وكتب لكوكب الشرق أم كلثوم تسع أغنيات كما كتب لنخبة من المطربين المصريين والعرب
فى عام 1987 منحته إحدى الجمعيات الفنية الفرنسية ميدالية الإبداع الفنى كما حصل على عدة تكريمات وشهادات تقدير
وفى الخامس عشر من شهر يناير عام 1999 توفى إلى رحمة الله تعالى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:16

أشواق :
____
أيها الناعم في دنيا الخيال
تذكر العهد و ماضي الصفحات
أعَلى بالك ما طاف ببالي
من ليالٍ و عهود مشرقات؟
لا رأت عيناك شكيو ضلالي
و حنيني و لهيب الذكريات
عندما يعرضها الماضي لعيني
صورا تجلو الذي ضيَّعت مني
من ليالٍ بهوانا راقصات
هتف الصبح و غنى بنشيد
رائع اللحن شجي النغمات
كالمُنى تُقبل كالحلم السعيد
في خيال كابتسام الزهرات
بَيدَ أني لا أبالي بالوجود
و لياليه الحسان النيرات
إن يكن قلبك لا يسمع لحني
فلمن يا فتنة الروح أغني؟
للهوى سر المعاني الخالدات
آه لو تسمعني أشكو الجوى
يا حبيبي آه لو تسمعني
و ترى القلب و نيران الهوى
و لظاها و دموع الشجن
لترفقتَ بقلبي فانطوى
ما بقلبي من هوى أرقني
أين أحلام شبابي؟ أين مِنّي؟
أمسيات من فتون و تمني ..
و عيون الدهر عنا غافلات
يا حبيبي أيقظ الماضي شجوني
حينما طافت رؤاه في خيالي
و تلفّتُ بعيني ليقيني ..
فإذا الحاضر كالليل حيالي
و إذا بي قد خلت منك يميني
و انطوى ما كان من صفو الليالي
طال بي شوقي لأيام التغني
و ليالٍ هن بعضي غاب عني
فأعِد لي ما انطوى من بشريات
هذه القصيدة للشاعر مصطفى عبد الرحمن وقد ضمها ديوانه ( أغنيات قلب ) الصادر عام 1987 وقد لحنها وغناها الموسيقار رياض السنباطى وايضا غنتها مياده الحناوى .. وقد اطلق عليها المؤرخ الموسيقى فرج العنتبلى ( الاهات الكبرى ) وأذكر أننى عندما أستمعت لهذه القصيدة لأول مرة حفظتها وشاء الله تعالى أن ألتقى بالسيدة صفيه عبد الرحمن شقيقة الشاعر فقد كنت أعد لإصدار كتابى الأول ( ملامح مصرية ) فأخبرتنى الفاضلة الحاجة حميدة أمين أنها تعرف السيدة صفية عبد الرحمن التى تتابع أحاديثى الإذاعية ومن هنا كان اللقاء بالحاجة صفية غبد الرحمن وأعطتنى بعض مؤلفات شقيقها _ رحمه الله _ وايضا بعض المعلومات عنه والتى ساعدتنى كثيرا فيما كتبته عن الشاعر مصطفى عبد الرحمن .
والشاعر مصطفى عبد الرحمن من مواليد الأول من شهر سبتمبر عام 1915 بشبرا النخلة مركز بلبيس بمحافظة الشرقية بجمهورية مصر العربية
فى عام 1932 اصدر مؤلفه الاول بعنوان (وطنى) وقدمه الكاتب الكبير ( فكرى اباظة ) بقوله ( المؤلف صغير السن كبير الحجم ابجدى التجربةفى عالم الحياة دفع الى بكتابه فاعجبت لا باللغة ولابالاسلوب فحسب ولكن بالروح التى تسرى فيه من اوله لاخره)
وفى عام 1933 اصدر الشاعر (مصطفى عبد الرحمن ) ديوانه الشعرى الاول ( المصطفيات) وقد استلهم اسمه من ( الشوقيات ) لامير الشعراء احمد شوقى
وفى عام 1935 واثناء دراسته الثانوية كتب قصيدة انطلاقا من النصب التذكارى لشهداء الحرية وهذه القصيدة كانت سببا فى خروجه من القاهرة الى مدرسة دمنهور الثانوية
وقد كتب الشاعر مصطفى عبد الرحمن ديوانه (لحن الخلود) وكتب المقدمة الاستاذ احمد محرم
عمل الشاعر مصطفى عبد الرحمن فى السجل التجارى وفى عام 1941 كان اول تعامله مع الاذاعة
في عام 1945 تولى سكرتارية جمعية المؤلفين والملحنين وناشري الموسيقي واستمر بها حتي وفاته
فى عام 1954 تزوج الشاعر مصطفى عبد الرحمن ورزقه الله تعالى بفاتن وايمان وعلا .
فى عام 1956 ترأس الشاعر مصطفى عبد الرحمن تحرير مجلة ( المصانع الحربية ) وحصل العدد الصادر فى شهر ديسمبر على ميدالية الانتاج الفنى والادبى من المجلس الاعلى للفنون والاداب وقتئذ .. وذلك نظرا للمشاركة الفعالة فى تعبئة الشعور القومى ضد المعتدين الغاصبين
في عام 1967 كتب النشيد القومي لدولة السودان .
كتب الشاعر مصطفى عبد الرحمن العديد 2500 أغنية لمجموعة من الاصوات العذبة ونذكر منها على سبيل المثال :اسمهان وام كلثوم ورياض السنباطى و عبد الحليم حافظ وسعد عبد الوهاب وسيد اسماعيل وشادية ونجاة ومحمد قنديل وفايزة احمدوسعاد محمد وليلى مراد وهدى سلطان وعزيزة جلال... ومن اغنياته نذكر: اروح لمين ـ ياربى ـ رجع الهوى تانى ـ الى عرفات الله .. كما أصدر 13 كتابا و ( 7 ) دواوين شعرية ومن مؤلفاته نذكر : لحن الخلود ـ شاطئ الذكريات ـ المصطفيات ـ من أغاني الحياة ـ أناشيد لها تاريخ ـ حق المؤلف ـ فنون رمضان ـ رمضانيات ـ أغنية الكفاح ـ الربيع فى الادب والفن والحياة .. وأعد العديد من البرامج التليفزيونية ومنها : همسات الليل وشعراء غنوا للحب وقدم 30 حلقة عن شعراء الأزهر و كتب أيضا مجموعة من الأفلام التسجيلية وكتب المسلسل الإذاعي وداعا قرطبة
حصل الشاعر مصطفي عبد الرحمن علي العديد من الجوائز وشهادات التقدير ونذكر منها شهادة الجدارة في عيد الفن عام 1979 جائزة الدولة التشجيعية في الشعر ووسام العلوم و الفنون من الطبقة الاولي عام 1980 ، و الوسام الذهبي و الجائزة الاولي من مهرجان البحر الابيض المتوسط الذي اقيم بإيطاليا عام 1986 عن قصيدته ( ربيع العمر ) والذي اشتركت فيه 26 دولة من بينها فرنسا وامريكا وايطاليا و اليونان واربعة دول عربية هي المغرب و تونس و الجزائر و ليبيا .. واعدت عنه رسالة ماجستير عام 1988
وفى العاشر من شهر اغسطس عام 1992 توفى الشاعر الكبير ( مصطفى عبد الرحمن )، فرحمة الله عليه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:17

يا ما زقزق القـمـرى على ورق الليمون :

_______
يا ما زقزق القمــرى على ورق الليمون
علشان بلدنا يا وله وجمال بلدنا يا وله..كله يهون
شيلنى شيل ياجدع
على كل كتف أشيل جبل
عمر الكتاف ماهاتنخلع
مادام بيحلو العمل
ولو رمينا سنبلة
بكره تكون حمول كتيرة متلتله
علشان بلدنا ياوله
وجمال بلدنا وله كله يهون
يا ما زقزق القمــرى على ورق الليمون
إحنا أتقبلنا فى غير ميعاد
ياميت حلاوه عاللقا
جايين ومن كل البلاد
من ملوى والغردقة
ماتقولش أنا من المنزلة ولاسنديون
ولا من الباجور ولا من تلا
علشان بلدنا يا وله وجمال بلدنا يا وله..كله يهون
هذه الاغنية كتبها الشاعر سيد حجاب ولحنها الموسيقار إبراهيم رجب وغناها المطرب ماهر العطار
وماهر العطار من مواليد الثانى والعشرين من شهر يناير عام 1939 بباب الشعرية بالقاهرة بجمهورية مصر العربية وبعد حصوله على الثانوية العامة من مدرسة العباسية ألتحق بكلية التجارة جامعة عين شمس وأثناء دراسته بالفرقة الأولى غنى فى برنامج الهواه بالإذاعة وبالمصادفة أستمع إليه الموسيقار محمد عبد الوهاب وطلب أن يسمعه وجها لوجه
حصل ماهر العطار على بكالوريوس التجارة وشهادة معهد الموسيقى العربية
شارك ماهر العطار فى حفلات اضواء المدينة وقدم مجموعة من الاغنيات التى لاقت تجاوبا كبيرا من الجمهور ومنها : داب قلبى وبلغوه وافرش منديلك على الرمله كما شارك فى مجموعة من الأفلام منها : أحترس من الحب _ حب وحرمان _ بنات بحرى _ لقاء الغرباء .. كما شارك أيضا فى بعض المسرحيات ..
وماهر العطار تزوج من السيدة فايزة الباحثة الأعلامية ورزقهما الله من الأبناء بأحمد الذى واصل المسيرة الغنائية لوالده ثم ريهام التى عملت فترة فى مجال الإرشاد السياحى كما عملت مذيعة فى قناة a rt
أعتزل ماهر العطار الغناء والفن فى سنواته الأخيرة بسبب مرضه
والشاعر السيد أحمد حجاب الشهير بسيد حجاب
من مواليد الثالث والعشرين من شهر سبتمبر عام 1940 بالمطرية بمحافظة الدقهلية بجمهورية مصر العربية
فى طفولته كان يكتب و يخفى مايكتبه عن والده حتى أطلعه ذات مرة على أول قصيدة كتبها عن شهيد بإسم "نبيل منصور" فشجعه والده على المضى قدما فى هذا الإتجاه حتى دخل المدرسة و صادق المعلم الثانى شحاته سليم نصر مدرس الرسم و المشرف على النشاط الرياضى و الذى علمه كيف يكتب عن مشاعر الناس فى قريته.
بعد إتمام دراسته عمل بوظيفة باحث بهيئة المسرح وكتب فى مجلة سمير ومجلة ميكى وتراس القسم الأدبى والفنى بمجلة الشباب
تقابل الشاعر سيد حجاب مع الشاعر عبد الرحمن الأبنودى فى ندوة أدبية بالقاهرة ومن هنا كانت الصداقة بينهما ثم تقابل مع الشاعر صلاح جاهين وعندما أستمع لإحدى قصائد سيد إنتفض صلاح جاهين واقفا وأحتضن سيد و ولف به حجرة الملحن سليمان جميل ويردد لفؤاد قاعود : إحنا بقينا كتير يا فؤاد .. و تنبأ له بأنه سيكون صوتا مؤثرا فى الحركة الشعرية و قد صدقت نبوءة جاهين ففى منتصف الستينات من القرن الماضى إحتفى المثقفون بأول ديوان له صياد و جنيه و بعده إنتقل إلى الناس عبر الأثير من خلال مجموعة البرامج الإذاعية الشعرية بعد التحية و السلام ، عمار يا مصر ، أوركسترا و قد كان الأبنودى يقدم معه البرنامج الأول بالتناوب كل واحد 15 يوما و بعد فترة إنفصلا فقدم كل منهما برنامجا منفصلا
شارك الشاعر سيد حجاب فى الندوات و الأمسيات الشعرية و الأعمال التليفزيونية و السينمائية و قدمه صلاح جاهين لكرم مطاوع ليكتب له مسرحية حدث فى أكتوبر
من كلمات الشاعر سيد حجاب غنت نخبة من الاصوات منها : عفاف راضى و سميرة سعيد و على الحجار و عبد المنعم مدبولى و صفاء أبو السعود ومحمد منير .. كما كتب أشعار العديد من الفوازير لشريهان و غيرها بالإضافة إلى العديد من تترات المسلسلات التى عرض بعضها فى رمضان.
إعتقل الشاعر سيد حجاب خمسة أشهر فى عهد جمال عبد الناصر
وعن مجمل أعماله.. نال الشاعر المصري سيد حجاب جائزة " كفافي الدولية".. وهي جائزة تكريمية، غير مادية، تمنح سنويا، منذ أن أسسها عام 1991 الشاعر اليوناني كوستيس موسكوف، تخليدا لاسم سلفه في الشعر، اليوناني البارز قسطنطين كفافي (1863 - 1933)، الذي عاش بمدينة الإسكندرية، ولم ينشر له ديوان في حياته، لكن أعيد اكتشافه بعد وفاته، وترجم أعماله إلى العربية الكاتب المصري نعيم عطية.
كما تم تكريم الشاعر سيد حجاب من معرض تونس الدولي للكتاب فى دروته لعام 2008
واذكر عندما استمعت لهذه الأغنية لأول مرة وكنت صغير السن سألت عن ( القمرى ) عندما كنت فى جلسة مع مجموعة من أبناء العائلة وهم : الدكتور محمد صبرى حامد والدكتور أحمد حامد فهمى والدكتور علاء صالح والأستاذ السيد حامد المحامى ( رحمه الله ) والأستاذ أحمد عبد الفتاح أبو حديد فأخبروننى أن : القُمْرِيُّ اسم عربي قديم... وأنه ورد فى القاموس المحيط أن والقُمْرِيَّةُ.. : ضَرْبٌ من الحَمَامِ .. والجمع: قَمارِيُّ وقُمْرٌ
والقمري (حمام بر) من الطيور التي تهاجر جنوباً لقضاء الشتاء في أفريقيا، أما في نهاية الربيع يبدأ عودته من أفريقيا
وطائر القمري من الطيور المحببة جدا للناس .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:19

والله زمان يامصر :
____
والله يامصر زمان
والله زمان
زمان يانيل
والله زمان
زمان على الهوى
ياما غنيتوا المواويل.
زمان يامصر
وحشنى السهر
ع النيل فى القمر
وليالى زمان
وفرح الحبايب
قناديل ع الشجر
منورة المكان
وحشانى يا ام الحنان
فرحة حبيب للامان
والله يامصر زمان
الخير والهنا
انا داته هنا
اشكال والوان
وقلوب البشر
مليانه غنى وطيبة وايمان
وحشانى يا ام الحنان
وحشة حبيب للامان
والله يامصر...زمان
بهذه الكلمات العذبة للشاعر محمد حمزة ومن الحان الموسيقار بليغ حمدى تغنت وردة فى حب مصر وكانت اغنية العودة من جديد الى الغناء فى مصر عام72 19بعد فترة انقطاع عن الغناء والبعد عن مصر التى دائما تقول عنها وردة
انا بحس بحنان امى وانا فى مصر
والشاعر محمد حمزة أحد الشعراء الذين ساهموا إلى حد كبير فى صنع تاريخ العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ من خلال كلماته. .. ومشوار حمزة مع الاحتراف كان عام 1963 عندما قدمته فايزة أحمد من خلال أغنية " أؤمر يا قمر" ، حتى وصل رصيده الآن إلى 1200 أغنية عاطفية وشعبية ووطنية ، تغنى بها عبد الحليم ونجاة وفايزة وشادية وصباح ومحمد رشدى وعفاف راضى وعماد عبد الحليم وهانى شاكر وغيرهم .
برع أيضاً حمزة من خلال عمله كصحفى وناقد فى إصدارات روزاليوسف وصباح الخير والوفد والأهرام الرياضى .
والشاعر محمد حمزة من مواليد مركز العدوه بمحافظة المنيا بجمهورية مصر العربية ومكث بها سنتين وبحكم عمل والده بالسكة الحديد أنتقلت الأسرة إلى سوهاج وبعد أربع سنوات ونصف حضرت الاسرة إلى القاهرة وقبل أن يكمل عامه السابع ألتحق محمد حمزة بمدرسة بمبا قادم التى بها عادل إمام ثم ألتحق بالمدرسة الخديوية وعاش حمزة فى حى القلعة ثم الحلمية وبعد حصوله على الثانوية ألتحق بكلية الآداب قسم الفلسفة ولم يستكمل الدراسة بها إلا بعد أن تجاوز الاربعين من عمره وذلك نظرا لشهرته المبكرة
وبعد وفاة والده بشهرين غنت فايزة أحمد من كلماته ( أؤمر يا قمر )
فى عام 1970 أصدر ديوانا بالفصحى وطبع منه 3000 نسخة ولكنه وجد نفسه فى العامية
ومحمد حمزة تزوج من الأعلامية فاطمة مختار المذيعة بالتليفزيون المصرى .. وكتب من وحيها ولها اغنيات كثيرة وكان الحب يجمعهما حتى توفيت إلى رحمة الله تعالى فى الحادى والعشرين منشهر يناير عام 2007 وعنها قال زوجها الشاعر محمد حمزة ( رحلة زواجي مع فاطمة مختار استمرت 35 عاما وكانت الزوجة والملهمة الرقيبة علي اعمالي فهي قد هددت بترك منزل الاسرة اذا كتبت اغاني للمطرب الشعبي ( كتكوت الامير ) واضاف : كانت فاطمة مختار تناقشني في اعمالي فهي التي اختارت اسم اغنية ( اي دمعة حزن لا ) التي كتبتها وغناها ( عبد الحليم حافظ ) كما كتبت من اجلها اغنية ( نبتدي منين الحكاية ) التي غناها ( عبد الحليم حافظ ) وايضا اغنية ( قد العيون السود بحبك ) التي غنتها ( وردة ) وايضا اغنية ( احلي طريق في دنيتي ) التي غنتها فايزة احمد )
أما الفنانة وردة الجزائرية فقد ولدت في فرنسا عام 1939 لأب جزائري وأم لبنانية، وبدأت حياتها الغنائية مبكرا في مسقط رأسها، حتى غنت في مصر وأبدعت في فيلم "ألمظ وعبده الحامولي"، وطلب رئيس مصر الأسبق جمال عبد الناصر أن يضاف لها مقطع في أوبريت "وطني الأكبر". ثم اعتزلت الغناء سنوات بعد زواجها، وكان أن طلبها الرئيس الجزائري هواري بومدين كي تغني في عيد الاستقلال عام 1972 بعده عادت للغناء فانفصل عنها زوجها. وعادت إلى القاهرة وانطلقت مسيرتها من جديد حتى تزوجت الموسيقار المصري بليغ حمدي لتبدأ معه رحلة غنائية من أفضل ما أمتع به الطرب العربي الأصيل حتى يجعلها البعض مع أم كلثوم وفيروز في ثلاثي لا يتكرر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:20

من جديد :
___
فور إندلاع المعارك فى السادس من شهر أكتوبر عام 1973 الموافق للعاشر من شهر رمضان 1393 هــ كان الملحن إبراهيم فارس فى مبنى الإذاعة بصحبة الشاعر مصطفى عبد الرحمن لتسجيل البرنامج الخاص بالشعراء والذى يعده الشاعر مصطفى عبد الرحمن للتليفزيون وعندما أذيع بيان عبور القوات المسلحة المصرية قناة السويس أنفعل الشاعر وكتب وكان الملحن إبراهيم فارس يلحن فور أنتهاء الشاعر من كتابة كل مقطع وتصادف تواجد المطربة نجاح سلام بصحبة الفرقة الموسيقية فى نفس التوقيت للتسجيل ولكن ألغى تسجليها وعندما علمت بنبأ أندلاع المعارك وماكتبه الشاعر مصطفى عبد الرحمن أخبرت الفرقة الموسيقية بتسجيل ماكتبه الشاعر مصطفى عبد الرحمن ولحنه الموسيقار إبراهيم فارس .. وغنت المطربة نجاح سلام :
من جديد بنعلى إيد وياها إيد
من جديد ح نطلع الفجر البعيد
مصر ياغاليه وياأحلى نشيد
قمنا يابلدنا من جديد
مصر ياغالية ويا أحلى نشيد
___ ____
يابلدنا يالى صحيتى الزمان
يالى نورك كان
لكل الكون هدايه
إحنا قمنا يابلدنا .. نكتب بالإيمان
وبجلاجل العلم آيه بعد آيه
قمنا نبنى يابلدنا من جديد
مصر ياغالية ويا أحلى نشيد
_____ _____
بالعمل .. بالعزم وبحد السلاح
طهرى أرضك وعيشى للسلام
خلى دنيانا تنور والصباح
يملا أيامنا بنور الأبتسام
قمنا يابلدنا من جديد
مصر ياغالية ويا أحلى نشيد
____ _____
ياعلم وحدتنا رفرف فى سماك
إحنا جند النصر .. ياعلم
أرضنا أرض العرب مستنياك
تبقى عنوانها .. وتبقى لنا القسم
قمنا نبنى يابلدنا من جديد
مصر ياغالية ويا أحلى نشيد
وتم تسجيل الأغنية فى أستديو 43 على الشريط رقم 68206 ر .. ومدة هذه الأغنية 3 دقائق و ( 50 ) ثانية وأذيعت للجماهير المصرية والعربية لتعد أوليات الأغنيات التى كتبت عن أنتصارات أكتوبر .. والجدير بالذكر أن هذه الأغنية تم تسجليها بعد ذلك للتليفزيون وذلك فى السابع من شهر يوليو عام 1974 وهذا ماأكده الملحن إبراهيم فارس عندما ألتقينا به يوم الخامس من شهر أغسطس عام 2008
والملحن إبراهيم فارس من مواليد السادس والعشرين من شهر يونيو عام 1933 بكرموز بمحافظة الإسكندرية بجمهورية مصر العربية .. وتعلم في مدرسة محرم بك الإبتدائية ثم حصل على شهادة المدارس الثانوية الفنية الصناعية من مدرسة محمد على بالشاطبي
عشق السباحة منذ الطفولة وحصل على بطولات متعددة في السباحة القصيرة والطويلة .. وبعد عامين من حصوله على الشهادة الثانوية وخلال إحدى تدريبات السباحة أصيب ولذا ترك السباحة واتجه إلى الموسيقى التي كان يعشقها أيضا منذ نعومة أظافره فبعد تعيينه بالإذاعة المصرية درس الموسيقى في معهد فؤاد الأول والذي يعرف الآن بمعهد الموسيقى وتخرج في المعهد عام 1956 وتم إعتماده ملحنا في عام 1959 وأول لحن قدمه كان للمطربة حورية حسن وهي أغنية ( معرفش كنت هاقولك أيه ) كلمات الشاعر وجدي شبانه .
والموسيقار إبراهيم فارس لحن ما يقرب من 300 لحن لنخبة من الأصوات المصرية والعربية ونذكر منهم على سبيل المثال : حورية حسن فايدة كامل وشهرزاد ونجاح سلام وشريفة فاضل وكارم محمود وأحمد سامي ومحمد رشدي ومحمد العزبي ومحمد الحلو وسوزان عطية وعلي الحجار وأحمد إبراهيم وإيمان الطوخي و تغريد البشبيشي .. كما قدم مايقرب من 500 لحن للتليفزيون فقد قدم ألحانه للتليفزيون في بداية إرساله فمن منا ينسى ألحانه لبرنامج الأطفال ( جنة الأطفال ) التي قدمته سميحة عبد الرحمن وأخرجه عادل صادق .. وبرنامج ( عصافير الجنة ) التي قدمته نجوى إبراهيم وأخرجه محمد الأمين .. وبرنامج ( فتافيت السكر ) .. هذا بالإضافة إلى ألحانه للعديد من المسلسلات الإذاعية والتليفزيونية .
ومن الأقوال الشهيرة للموسيقار إبراهيم فارس قوله : ( إذا أرد أن تتكلثم فتسنبط و إذا أردت أن تتسنبط تتكلثم ) .
وأما الشاعر مصطفى عبد الرحمن فهو من مواليد الأول من شهر سبتمبر عام 1915 بشبرا النخلة مركز بلبيس بمحافظة الشرقية بجمهورية مصر العربية
فى عام 1932 اصدر مؤلفه الاول بعنوان (وطنى) وقدمه الكاتب الكبير ( فكرى اباظة ) بقوله ( المؤلف صغير السن كبير الحجم ابجدى التجربةفى عالم الحياة دفع الى بكتابه فاعجبت لا باللغة ولابالاسلوب فحسب ولكن بالروح التى تسرى فيه من اوله لاخره)
وفى عام 1933 اصدر الشاعر (مصطفى عبد الرحمن ) ديوانه الشعرى الاول ( المصطفيات) وقد استلهم اسمه من ( الشوقيات ) لامير الشعراء احمد شوقى
وفى عام 1935 واثناء دراسته الثانوية كتب قصيدة انطلاقا من النصب التذكارى لشهداء الحرية وهذه القصيدة كانت سببا فى خروجه من القاهرة الى مدرسة دمنهور الثانوية
وقد كتب الشاعر مصطفى عبد الرحمن ديوانه (لحن الخلود) وكتب المقدمة الاستاذ احمد محرم
عمل الشاعر مصطفى عبد الرحمن فى السجل التجارى وفى عام 1941 كان اول تعامله مع الاذاعة
في عام 1945 تولى سكرتارية جمعية المؤلفين والملحنين وناشري الموسيقي واستمر بها حتي وفاته
فى عام 1954 تزوج الشاعر مصطفى عبد الرحمن ورزقه الله تعالى بفاتن وايمان وعلا .
فى عام 1956 ترأس الشاعر مصطفى عبد الرحمن تحرير مجلة ( المصانع الحربية ) وحصل العدد الصادر فى شهر ديسمبر على ميدالية الانتاج الفنى والادبى من المجلس الاعلى للفنون والاداب وقتئذ .. وذلك نظرا للمشاركة الفعالة فى تعبئة الشعور القومى ضد المعتدين الغاصبين
في عام 1967 كتب النشيد القومي لدولة السودان .
كتب الشاعر مصطفى عبد الرحمن العديد 2500 أغنية لمجموعة من الاصوات العذبة ونذكر منها على سبيل المثال :اسمهان وام كلثوم ورياض السنباطى و عبد الحليم حافظ وسعد عبد الوهاب وسيد اسماعيل وشادية ونجاة ومحمد قنديل وفايزة احمدوسعاد محمد وليلى مراد وهدى سلطان وعزيزة جلال... ومن اغنياته نذكر: اروح لمين ـ ياربى ـ رجع الهوى تانى ـ الى عرفات الله .. كما أصدر 13 كتابا و ( 7 ) دواوين شعرية ومن مؤلفاته نذكر : لحن الخلود ـ شاطئ الذكريات ـ المصطفيات ـ من أغاني الحياة ـ أناشيد لها تاريخ ـ حق المؤلف ـ فنون رمضان ـ رمضانيات ـ أغنية الكفاح ـ الربيع فى الادب والفن والحياة .. وأعد العديد من البرامج التليفزيونية ومنها : همسات الليل وشعراء غنوا للحب وقدم 30 حلقة عن شعراء الأزهر و كتب أيضا مجموعة من الأفلام التسجيلية وكتب المسلسل الإذاعي وداعا قرطبة
حصل الشاعر مصطفي عبد الرحمن علي العديد من الجوائز وشهادات التقدير ونذكر منها شهادة الجدارة في عيد الفن عام 1979 جائزة الدولة التشجيعية في الشعر ووسام العلوم و الفنون من الطبقة الاولي عام 1980 ، و الوسام الذهبي و الجائزة الاولي من مهرجان البحر الابيض المتوسط الذي اقيم بإيطاليا عام 1986 عن قصيدته ( ربيع العمر ) والذي اشتركت فيه 26 دولة من بينها فرنسا وامريكا وايطاليا و اليونان واربعة دول عربية هي المغرب و تونس و الجزائر و ليبيا .. واعدت عنه رسالة ماجستير عام 1988
وفى العاشر من شهر اغسطس عام 1992 توفى الشاعر الكبير ( مصطفى عبد الرحمن )فرحمة الله عليه .
أما المطربة نجاح سلام فهي إبنة الملحن اللبناني محيي الدين سلام أحد أعضاء لجنة الإستماع بالإذاعة اللبنانية وعندما إستمع لصوته الموسيقار محمد عبد الوهاب أشاد بصوتها وحضرت إلى القاهرة وشاركت بالبطولة في أول فيلم قدمه ( على كيفك ) كما شاركت في حفلات الأندلس عام 1952 وحصلت على الجنسية المصرية في عام 1987 وفي عام 1993 حصلت على وسام من لبنان كما حصلت على وسام الإخلاص والشرطة من سوريا كما حصلت على الأوسكار والمفتاح الذهبي من نيوجرسي بأمريكا وفي عام 1997 حصلت على أوسكار تكريم عمالقة الشرق من لبنان .
قدمت نجاح سلام حوالي 2000 أغنية للإذاعة والتليفزيون والسينما ونذكر منها : برهوم حاكيها ـ يا أغلى اسم في الوجود يا مصر ـ أنا النيل مقبرة الغزاه ـ عايز جواباتك ـ بالسلامة يا حبيبي ـ واحد من عشرة
كما شاركت في بطولة ( 9 ) أفلام نذكر منها : على كيفك ـ ابن ذوات ـ الدنيا لما تضحك ـ مرحبا أيها الحب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:21

وأنا على الربابة بغنى :
_______
عندما اندلعت معارك أكتوبر يوم السادس عام 1973 سارع أهل كل الملحنين والمؤلفين والموسيقيين إلى تقديم كل الدعم الفنى للجنود على جبهة القتال وللمواطنين وقد كتب الشاعر عبد الرحيم منصور ( وأنا على الربابة بغنى ) ولحنها الموسيقار بليغ حمدى وقبل تسجيل الأغنية فى أستديو الإذاعة حضر الإذاعى حمدى الكنيسى المراسل الحربى للإذاعة المصرية من جبهة القتال فى ذلك الوقت حاملا التسجيلات التى أجراها وعمل المونتاج لإذاعتها وجد الموسيقار بليغ حمدى وعبد الحليم حافظ ووردة الجزائرية ومجموعة من أهل الطرب ورجالات الإذاعة فى مقر الإذاعة بالقاهرة فالتفوا حوله لمعرفة أخبار سير القتال على الجبهة فاخبرهم أن القوات المصرية تواصل تقدمها داخل سيناء وأن الابطال تمكنوا من تدمير اللواء 190 مدرع الإسرائيلى واسر قائده عساف ياجورى وهنا فرح عبد الحليم حافظ واخرج من جيبه عملات مالية ورقية جديدة فئة الخمسة قروش ووزعها على الحضور .. فقال بليغ حمدى للإذاعى حمدى الكنيسى : أحضر بملابسك هذه وقف بجوار مهندس الصوت أثناء تسجيل الأغنية حتى تعيش وردة الجزائرية جو المعركة أثناء الغناء وبالفعل لبى المطلب وغنت وردة الجزائرية :
حلــــــوة بـلادي السـمرة
بـــــلادي الــــحـــــــــرة
بلاادي
وآنا
على الربابه بــغـــنـي
م املــــكـــــــش غــــير
إنـي اغــنـي وأقــــــول
تعــيــشـــي يا مـــــصـر
*
وآنا
عــلـــى الربـابـه بغني
م املــــــكــــش غـــيـر
غــــــــــنــــوه أمـــــــــل
لـــلــــجــــــنـــــــــــــــود
أمـــــــل لـلــنــصــــــــــر
ليــــــــــكي يا مـــصـــر
وآنا
على الربابــه بـغـني
اغنــــــــي
وأبــارك
كل خــــــــــطـــــــوه
تــــعــــدّي
تــــــعــدّي
ع الـطــــريـق الصعب
تــــــحيــا مــــــــــصــــر
وآنا
على الربــابه بغني
وبــــــــغــــــنّــــــــــي
غــــــنـــــوة الحـرّية
قول معايا يـا شـعب
تـــحـــيــا مــــــــــصــــر
حلوة بلادي السـمرة
بــــــــلادي الـــــــحـرة
بلاادي
وآنا
على الربابه بـغـني
يا عــاشــــق ومـغــنـي
وإيه هـــكـون
جــــنـــب عــــشـــاقك
يـامــــــــصــــر
وأنتي اللي مبتنسيش
ضـــناكي
دمّه ع التراب الحُر
فـــــداكي يامـــــصــــــــر
وعندما اذيعت هذه الأغنية رددها الشعب المصرى وأيضا الابطال على جبهة القتال لدرجة أن احد الأبطال خلال المعارك قفز فوق الدبابة الإسرائيلية بعد تدميرها وردد ( وأنا على الربابة بغنى )
والشاعر عبد الرحيم منصور الذى كتب كلمات هذه الأغنية من مواليد (دندرة) بمحافظة قنا وتعتبر نشأته اكبر مؤثر فى كتابته ففى طفولته كان يرصد ماتردده أمه من انشادات خلال آداء أعمالها المنزلية و ما كاد شاعرنا عبد الرحيم منصور يشب عن الطوق حتى كانت بذور الشعر التى زرعتها فيه أمه قد بدأت تظهر وتحاول الخروج وهكذا حرضته موسيقى الشعر للرحيل عن قريته إلى القاهرة بحثا عن حلمه .. وبداية اكتشافه كانت على يد الكاتب الكبير لويس جريس اثناء جولته فى الجنوب المصرى لأكتشاف المواهب لتقديمها فى مجلة صباح الخير تحت عنوان (المعذوبن بالفن) وعثر اثناء جولته على كنز من المواهب أعلن عنه وقدمته المجلة ، هذا الكنز كان الشاعر عبد الرحيم منصور الذى يكتب بالعامية .. وبدأ شاعرنا ومعه مجدى نجيب والأبنودى وسيد حجاب فى بث اشعارهم العامية عبر الاذاعة وكان الناس يعشقون هذا النوع من الشعر الذى اصبح على كل لسان وخصوصآ البسطاء لأنه كان يستخدم لغة حياتهم اليومية التى تشكل تعاملاتهم ومشاعرهم ، وايضآ لأن اللغة كانت متواصة مع موروثنا الشعبى الملئ بالمواويل والملاحم الشعبية التى رسمت . الحياة الاجتماعية فى مصر على مر العصور
وهكذا استقبلت القاهرة اشعار عبد الرحيم منصور وفتحت له صدرها لأنه كان اقرب تعمقآ فى جذور الأرض التى شكلت الوجدان الشعبى واقترابه من سخونة الجنوب فى مشاعر أهله المليئة بالمواويل الحزينة وكتب ديوانه الأول ( الرقص ع الحصى ) فى أواخر الستينات وكان نشره على حسابه الخاص ولأنه لم يهتم كثيراً بالدواوين فلم تنشر باقى الدواوين .. وقدم مع بليغ حمدى وقتها الكثير من الاغانى لكبار المطربين والمطربات وبرز أسمه خصوصاً اثناء حرب اكتوبر فكانت اول واشهر اغانى النصرمن كلماته وتغنى بها اشهر المطربين والمطربات .. وكان التحدى الذى واجه عبد الرحيم هو كتابة اغانى رومانسية وقت رحيل الفنان عبد الحليم حافظ فخرجت الرومانسية على طريقة عبد الرحيم بشكل جديد وبمفردات جديدة تماماً على الاغنية الرومانسية السائدة وقتها فى اغانى مثل فى عنيكى ويا صبية وبدأت الاغنية تتخذ شكل جديد كما شملت اغانيه موضوعات لم يتطرق لها احد من قبل وبدأ كتابة أول البومات منير (علمونى عنيكى ) ووقتها تعرف على الملحن النوبى احمد منيب والملحن والموزع هانى شنودة وتوالت النجاحات حتى وصلت للذروة فى ألبوم (شبابيك) عام 1981 كما كتب فى أوائل الثمانينات لمطربين جدد ساعد على نجاحهم بجانب المطربين الكبار وقتها
تعتبر اول الثمانينات هي الفترة الاهم والاشهر فى حياة عبد الرحيم منصور حيث كتب لمحمد منير اغانى فى ألبومى (شبابيك) و(اتكلمى) كما وضع سيناريو وحوار واشعار فيلم (الزمار) للمخرج عاطف الطيب وكتب كلمات ألبوم (حظوظ) للمطرب الشعبى كتكوت الامير وكتب أول اغانى المطربين عمرو دياب وعلى الحجار ومدحت صالح ومحمد ثروت ووليد توفيق ورحل الشاعر عبد الرحيم منصور فى الثامن والعشرين من شهر أغسطس عام 1984
أما الموسيقار بليغ حمدى فهو بليغ عبدالحميد حمدي مرسي‏ من مواليد السابع من شهر أكتوبر عام 1932 بحي شبرا بالقاهرة .. و والده هو أستاذا الفيزياء في جامعة القاهرة التى كانت تعرف بجامعة فؤاد الاول فى ذلك الوقت
أتقن بليغ العزف علي العود وهو فى التاسعة من عمره وفي سن الثانية ‏عشرة حاول الالتحاق بمعهد فؤاد الاول للموسيقي إلا إن سنه الصغير حال دون ذلك.
التحق بليغ بكلية ‏الحقوق، كما التحق في الوقت نفسه وبشكل أكاديمي بمعهد الموسيقي العربية والذى كان يعرف وقتئذ بمعهد فؤاد الأول للموسيقي ‏ ‏
بدأ بليغ حمدى حياته الفنية مطربا ثم اتجه إلى التلحين و تفرغ له فى عام 1960 بدأ تعاونه مع أم كلثوم في كلمات "مأمون الشناوى"، "أنساك يا سلام.. أنساك ده كلام"، وبهذا يعد أصغر الملحنين _ سنا _ الذين لحنوا لأم كلثوم ‏ثم استمر تعاونهما وحتى قبيل وفاتها، فكانت من نصيبه أخر أغانيها "حكم علينا الهوا" التى سجلتها ‏عام 1973 كما قدم مجموعة من أروع الألحان لنخبة من ققم الفن ومنهم عبد الحليم حافظ الذى كان يقدمه فى حفلاته بقوله ( أمل مصر فى الموسيقى ) ووردة ومياده الحناوى وفايزة أحمد وعفاف راضى التى تعد من أكتشافه
تعاون بليغ حمدي مع الثنائي محمد رشدي وعبدالرحمن الأبنودي في مطلع الستينات فقدم الفلكلور ‏المصري بكافة أنواعه وأرتامه وجمله الشجية فقدموا معا عدد من الأغنيات و منها (عدوية )
وضع بليغ حمدى الموسيقي التصويرية لكثير من الأفلام والمسرحيات والمسلسلات التليفزيونية والإذاعية
من أكثر الموسيقيين تلحينا لمصر وفي حب مصر كما كتب وغني بعضها بنفسه
توفي بليغ حمدى في السابع عشر من شهر سبتمبر عام 1993
أما الفنانة وردة الجزائرية فقد ولدت في فرنسا عام 1939 لأب جزائري وأم لبنانية، وبدأت حياتها الغنائية مبكرا في مسقط رأسها، حتى غنت في مصر وأبدعت في فيلم "ألمظ وعبده الحامولي"، وطلب رئيس مصر الأسبق جمال عبد الناصر أن يضاف لها مقطع في أوبريت "وطني الأكبر". ثم اعتزلت الغناء سنوات بعد زواجها، وكان أن طلبها الرئيس الجزائري هواري بومدين كي تغني في عيد الاستقلال عام 1972 بعده عادت للغناء فانفصل عنها زوجها. وعادت إلى القاهرة وانطلقت مسيرتها من جديد حتى تزوجت الموسيقار المصري بليغ حمدي لتبدأ معه رحلة غنائية من أفضل ما أمتع به الطرب العربي الأصيل حتى يجعلها البعض مع أم كلثوم وفيروز في ثلاثي لا يتكرر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:22

دولا مين :
_____
خلال معارك أكتوبر 1973 ذهبت " سعاد حسنى " إلى الإذاعى " وجدى الحكيم " وقالت له : أنا عايزة أغنى للأبطال وأسمعته الكلمات التى كتبها الشاعر " أحمد فؤاد نجم " والتى لحنها الموسيقار " كمال الطويل " فقال لها الإذاعى وجدى الحكيم : وأين الشاعر ؟ وهنا دخل إلى المكتب الشاعر" أحمد فؤاد نجم " وقال للإذاعى " وجدى الحكيم " : أنا أرسلت سعاد حسنى لأننى لو حضرت سوف ترفض الكلمات لأنك لا تحبنى ، فقال له وجدى الحكيم : لا .. أنا بحب الكل ، وهنا قال الشاعر : إذن أنا فهمت غلط ، وسجلت سعاد حسنى " دولامين " واذيعت لأبطال مصر والامة العريية وكانت من الاغنيات الجميلة التى تغنت بالنصر المظيم وأبطال مصر
دولا مين ودولا مين دولا عساكر مصريين
دولا مين ودولا مين دولا ولاد الفلاحين
***
دولا الورد الحر البلدي يصحى يفتح اصحى يا بلدي
دولا خلاصة مصر يا ولدي دولا عيون المصريين
دولا مين ودولا مين
***
دولا القوة ودولا العز دول راضعين من أطهر بز
هز يا هلال هلالك هز واحنا وراك ملايين جايين
دولا مين ودولا مين
***
دولا اخواتنا ودولا بنينا دولا الأمل اللي مخلينا
دولا المجد اللي مخلينا فوق الجرح نعود سالمين
دولا مين ودولا مين
***
دولا يا سينا ولاد الشهدا دولا التار لا ينام ولا يهدا
خلي ترابك يسكن يهدا ويضم الشهدا الجايين
دولا مين ودولا مين
وعن شاعرنا أحمد فؤاد نجن نقول :
ولد احمد فؤاد نجم لأم ست بيت هى (هانم مرسى نجم) ووالده هو ضابط الشرطة ( محمد عزت نجم ) و كان ضمن سبعة عشر ابن لم يتبق منهم سوى خمسة و السادس فقدته الأسرة و لم يره التحق بعد ذلك بكتّاب القرية .. قد أدى وفاة والده إلى انتقاله إلى بيت خاله حسين بالزقازيق حيث التحق بملجأ الأيتام عام 1936 -وخرج منه عام 1945 و عمره 17 سنة بعد ذلك عاد لقريته للعمل راعي للبهائم ثم انتقل للقاهرة عند شقيقه إلا أنه طرده بعد ذلك ليعود إلى قريته بعدها بسنوات عمل بأحد المعسكرات الإنجليزية و ساعد الفدائيين في عملياتهم ، بعد إلغاء المعاهدة المصرية الإنجليزية دعت الحركة الوطنية العاملين بالمعسكرات الإنجليزية إلى تركها فاستجاب أحمد فؤاد نجم للدعوة و عينته حكومة الوفد كعامل بورش النقل الميكانيكي و في تلك الفترة قام بعض المسؤلين بسرقة المعدات من الورشه وعندما اعترضهم اتهموه بجريمة تزوير استمارات شراء كذباً مما أدى إلى الحكم عليه 3 سنوات بسجن قره ميدان حيث تعرف هناك على اخوه السادس ( على محمد عزت نجم ) و في السنة الأخيرة له في السجن اشترك في مسابقة الكتاب الاول التى ينظمها المجلس الأعلى لرعاية الآداب و الفنون و فاز بالجائزة و بعدها صدر الديوان الأول له من شعر العامية المصرية ( صور من الحياة و السجن) و كتبت له المقدمة سهير القلماوي ليشتهر و هو في السجن و بعد خروجه من السجن عُين موظف بمنظمة تضامن الشعوب الآسيوية الأفريقية و أصبح أحد شعراء الإذاعة المصرية و أقام في غرفة على سطح أحد البيوت في حي بولاق الدكرور بعد ذلك تعرف على الشيخ إمام في حارة خوش قدم ( معناها بالتركية قدم الخير ) أو حوش آدم بالعامية ليقرر أن يسكن معه و يرتبط به حتى اصبحوا ثنائي معروف و اصبحت الحارة ملتقى المثقفين ومن أهم اشعار احمد فؤاد نجم كتابته عن جيفارا رمز الثورة في القرن العشرين
فى عام 2007 إختارته المجموعة العربية في صندوق مكافحة الفقر التابع للأم المتحدة سفيرا للفقراء
قال عنه الشاعر الفرنسي لويس أراجون : إن فيه قوة تسقط الأسوار ،
وأطلق عليه الدكتور علي الراعي لقب "الشاعر البندقية"
هذه الكلمات للشاعر أحمد فؤاد نجم وغنتها سعاد حسنى خلال معارك اكتوبر 1973 كما غناها الشيخ إمام
و سعاد حسني ولدت بمحافظة القاهرة، ووالدها كان خطاطاً من أصل سوري، بدأت مشوارها الفني وهي في الثالثة من عمرها حيث شاركت بالغناء مع الإذاعي الكبير محمد محمود شعبان (بابا شارو) في برنامج الأطفال الإذاعي الشهير آنذاك، ثم قدمها للسينما عبد الرحمن الخميسي في فيلم (حسن ونعيمة) عندما كانت في الخامسة عشر من عمرها عام 1959، واستمرت مسيرتها الفنية حتى وصل رصيدها السينمائي إلى 83 فيلم، وآخر ادوارها كان في فيلم (الراعي والنساء) عام 91.
لقبت بالسندريلا لتعدد مواهبها مابين غناء ورقص وتمثيل
توفيت في لندن اثر حادث سقوطها من الشرفة في لندن عام 2001 وفى شهر يونيو عام 2001 وفى لندن كتب الشاعر الكبير غازى القصيبى قصيدة رثاء لسعاد حسنى قال فيها :
كان الغروب يخنق المدينهْ
يغتال روح لندن.. الباردة.. الحزينهْ
يلطخ البيوت بالأنينْ
يقتلُ كلَّ من يراه في الطريقْ
وكنت أخشي أن يزور شرفتي
وأن يمدّ ظفره الأسودَ...
في عيني... ويسرقَ السوادْ
وأن يمدّ نابه الأسودَ...
في صدري... ويعصر الفؤادْ
وفجأة...
لمحتُ في الشارع حشد المعجبينْ
وفجأة...
تفجَّر الشارعُ بالهُتافْ
سعاد! يا سعادْ!
يا أنتِ! يا كاملة الأوصاف!
تسلل الغروب لصّاً مسرعاً.. يخافْ
واشتعلتْ لندنُ...
مثلَ ليلةِ الزفافْ
أطلُّ من شرفتيَ الصغيرهْ
أنا...
أنا الأميرهْ!
وانثر الوردَ علي جموعيَ الغفيرهْ
ضفيرتي تعبث بالغيوم
وتبرق النجوم في الضفيرهْ
غني لنا... أيتها الأميره!
اشدو... ويسري اللحن في النسيمْ
لحني القديمْ
- عبدالحليم! -
أيتها الأميره!
نريد منك رقصة...
أيتها الأميرهْ!
أرقصُ... كالفراشة الصغيره
اعلّق الجمهور... في الضفيرهْ
واسمعُ الهتافْ
اقتربي... كاملة الأوصافْ!
اقتربي.. جمهورك القديمْ
يريد أن يراكِ من قريبْ
يريد أن يضم في يديه الطفلة الأثيره
أدنو...
اطل...
ينتشي التصفيقْ
أتيتُ يا جمهوري الصديقْ
عدتُ اليكَ... نجمةً صغيرهْ
طفلتك القديمة.. المثيرهْ
لم يخجل الغروبُ...
وهو يقتلُ الأميرهْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:24

حدوته مصريه :
______
ما نرضاش يخاصم القمر السما
ما نرضاش
تدوس البشر بعضها
ما نرضاش
يموت جوه قلبي نداء
ما نرضاش
تهاجر الجذور أرضها
ما نرضاش
قلبي جوا يغني
واجراس تدق لصرخة ميلاد
تموت حته مني
الاجراس بتعلن نهاية بشر
من العباد
دي الحكمة قتلتني
و حيتني
وخلتني أغوص في قلب السر
قلب الكون
قبل الطوفان ما ييجي
خلتني أخاف عليك يا مصر
واحكيلك على المكنون
مين العاقل فينا
مين المجنون ؟؟
مين الي مدبوح من الألم
مين اللي ظالم فينا
مين مظلوم؟؟
مين اللي ما يعرفش غير كلمة نعم
مين اللي محميلك خضار ..
الفلاحين غلابة
مين اللي محميلك عمار ..
عمالك الطيابة
مين اللي ببيع الضمير
مين يشتري بيه الدمار
مين هو صاحب المسألة
والمشكلة ..
والحكاية ..
والقلم..
رأيت كل شيء
وتعبت على الحقيقة
قابلت في الطريق
عيون كتيرة بريئة
أعرف بشر
عرفوني لأ
لأ ما عرفونيش
قبلوني وقبلتهم
بمد ايدي لأ طب ليه ما تقبلنيش
لا يهمني اسمك
لا يهمني عنوانك
لا يهمني لونك
ولا ولادك ومكانك
يهمني الانسان
ولو ما لوش عنوان
يا ناس .. يا ناس
هي دي الحدوته
حدوته مصرية
وهذه الأغنية غناها محمد منير فى فيلم ( حدوته مصرية ) للمخرج الكبير يوسف شاهين وقد طلبت من بعض الأصدقاء موافاتى بمؤلف وملحن ( حدوته مصرية ) وعلى الفور قام الصديق العزيز دهب المجرابى بالإتصال بصديقه يحيى جوفانى الذى أكد أن مؤلف أغنية ( حدوته مصرية )هو الشاعر عبد الرحيم منصور وأن ملحنها هو أحمد منيب
والمطرب محمد منير أبو يزيد جبريل متولي من مواليد قرية الدر القديمة ــ النوبة، أسوان ــ تلقى منير تعليمه المبكر و قضى فترة الصبا في أسوان قبل أن يهاجر مع أسرته للعاصمة بعد غرق قرى النوبة تحت مياه بحيرة ناصر التي خلفها السد العالي، في أوائل السبعينيات. أحب ممارسة الغناء كهاوٍِ منذ الصغر وكان يغني لرفاقه في الجيش
تخرج في قسم الفوتوغرافيا والسينما والتليفزيون من كلية الفنون التطبيقية جامعة حلوان . وأثناء أو بعد دراسته استمع إليه زكي مراد الشيوعي النوبي فأوصى عبد الرحيم منصور، الشاعر المعروف آنذاك بالاستماع إليه، وكبرت الدائرة لتشمل أحمد منيب الذي لم يكن أحد قد سمع به، فأخذ في تدريب منير على أداء ألحانه وألحان غيره النوبية، ثم بدآ في الاستعانة بكلمات معارفهم من الشعراء عبد الرحيم منصور وفؤاد حداد
كانت البداية الحقيقية بانضمام الموسيقيّ هاني شنودة الذي أضاف للمجموعة كثيرا، بألحانه وتوزيعاته غربية الطابع، بل إنه جلب أعضاء فرقته الحديثة وقتها المصريين ليرددوا ويعزفوا أغاني الألبوم الأول الذي لم يصادفه النجاح. وتلا ذلك ألبوم من إنتاج نفس الشركة التي اقتنعت بتلك المجموعة، والتي أتى شنودة إليها بيحيى خليل وفرقته، فنجح الألبوم وتبعته نجاحات متتالية في ألبومات نتاج لتعاون كامل مع فرقة يحيى خليل وملحنين و كتاب شباب وكبار، وتنوعت التجارب وأثراها اتجاه منير للدراما، وإشراك فرق غربية أيضا، والغناء بلهجات شامية وسودانية وجزائرية في خضم ما عرف بموسيقى الجيل وخلطها بين القوالب.
عرف محمد منير بأدائه التلقائي والخارج عن آداب الأداء المعروفة للمصريين، فلم يشاهد في بدلة أو ثابتا أمام الميكروفون، و حركاته العصبية، ولهجته الهجين بين القاهرية والأسوانية، كما أن ارتباطه بأشعار الصف الأول من شعراء العامية المصرية و قواميسهم المغايرة الخالية من النبرة الرومانتيكية التي سادت منذ أواخر القرن التاسع عشر وموسيقاه المنفصلة عن الطرب الكلاسيكي ، جعل الكثيرين ينكرونه ولكنه في المقابل أعجب الشباب بل وجمهور المهرجانات، وأطلق عليه محبوه في مصر "الملك" تيمنا باسم ألبومه السياسي الشهير. وقد استطاع منير أن يحطم في التسعينيات صورته كمغن للمثقفين، وصار من المألوف أن تسمعه في الشارع
من الألقاب التى أطلقت على محمد منير لقب "الملك " نظراً لتمثيله في مسرحية الملك هو الملك من تأليف الأديب السورى العظيم سعد الله ونوس وإصداره لألبوم يحمل نفس الاسم و يضم أغنياته التى غناها خلال هذه المسرحية السياسية
ومن الألبومات لمحمد منير نذكر : علموني عنيكي 1977 _ بنتولد 1978 _ شبابيك 1981 وحقق مبيعات هائلة وقت صدورة _ اتكلمي 1983 _ بريء 1986 _ الملك هو الملك 1986 _ وسط الدايرة 1987 _ مقدرش 1988 _ شيكولاتة 1989
_يا اسكندرية 1990 _ مشوار 1991 (إعادة توزيع لأعمال من الخمسة ألبومات الأولى) _ الطول واللون والحرية 1992
_ افتح قلبك 1994 _ ممكن 1995 _ من أول لمسة 1996 _ المصير 1997 (و يحتوي على أغنيتي فيلم المصير إخراج يوسف شاهين، والذي أدى فيه منير دور مغنٍ أندلسي) _ حبيبتي 1998 (أغاني مسلسل "جمهورية زفتى") _ الفرحة 1999 _ في عشق البنات 2000 انتاج فرى ميوزيك (نصر محروس) وحقق مبيعات هائلة وقت صدورة _ أنا قلبي مساكن شعبية 2001 _ الأرض..السلام 2002 (يعرف أيضا بـ "مدد") _ أحمر شفايف 2003 وحقق مبيعات هائلة وقت صدورة _
إمبارح كان عمري عشرين صدر الثلاثاء 12/7/2005) _ طعم البيوت (صدر الاثنين 2/6/2008)
ومن الأفلام نذكر : حدوتة مصرية 1982 _ اليوم السادس 1986 _ الطوق والإسورة 1987 _ يوم حلو ويوم مُرّ 1988
حكايات الغريب 1992 (عن قصة قصيرة لجمال الغيطانى والمعالجة الدرامية والسيناريو والحوار لمحمد حلمي هلال.و الإخراج لإنعام محمد علي) _ ليه يا هرم _ البحث عن توت عنخ آمون _ شباب على كف عفريت _ اشتباه _ المصير 1997
دنيا 2006 مع حنان ترك (والذى ادى فية دورالدكتور بشير)
ومن المسلسلات نذكر : جمهورية زفتى 1999 _ علي عليوة
ومن المسرحيات نذكر : الملك هو الملك تم عرضها أول مرة على احدى مسارح الاسكندرية عام 1988 وتم عرضها مرة اخرى في عام 2006 _ ملك الشحاتين _ مساء الخير يا مصر
وأما الشاعر عبد الرحيم منصور فهو من مواليد (دندرة) بمحافظة قنا وتعتبر نشأته اكبر مؤثر فى كتابته وعندما كانت ام الشاعر تلقى انشادات امام الفرن لتضيع الوقت ولم تكن تدرى انها تعطى ابنها جواز السفر ليرتحل عنها فور ان يشب عن الطوق ثم يرتحل عنها إلى الابد وبالفعل ما كاد شاعرنا عبد الرحيم يشب عن الطوق حتى كانت بذور الشعر التى زرعتها فيه أمه قد بدأت تظهر وتحاول الخروج وهكذا حرضته موسيقى الشعر للرحيل عن قريته بحثا عن حلمه .. وبداية اكتشافه كانت على يد الكاتب الكبير لويس جريس اثناء جولته فى الجنوب المصرى لأكتشاف المواهب لتقديمها فى مجلة صباح الخير تحت عنوان (المعذوبن بالفن) وعثر اثناء جولته على كنز من المواهب أعلن عنه وقدمته المجلة ، هذا الكنز كان الشاعر عبد الرحيم منصور الذى يكتب بالعامية .. وبدأ شاعرنا ومعه مجدى نجيب والأبنودى وسيد حجاب فى بث اشعارهم العامية عبر الاذاعة وكان الناس يعشقون هذا النوع من الشعر الذى اصبح على كل لسان وخصوصآ البسطاء لأنه كان يستخدم لغة حياتهم اليومية التى تشكل تعاملاتهم ومشاعرهم ، وايضآ لأن اللغة كانت متواصة مع موروثنا الشعبى الملئ بالمواويل والملاحم الشعبية التى رسمت . الحياة الاجتماعية فى مصر على مر العصور
وهكذا استقبلت القاهرة اشعار عبد الرحيم منصور وفتحت له صدرها لأنه كان اقرب تعمقآ فى جذور الأرض التى شكلت الوجدان الشعبى واقترابه من سخونة الجنوب فى مشاعر أهله المليئة بالمواويل الحزينة وكتب ديوانه الأول ( الرقص ع الحصى ) فى أواخر الستينات وكان نشره على حسابه الخاص ولأنه لم يهتم كثيراً بالدواوين فلم تنشر باقى الدواوين .. وقدم مع بليغ حمدى وقتها الكثير من الاغانى لكبار المطربين والمطربات وبرز أسمه خصوصاً اثناء حرب اكتوبر فكانت اول واشهر اغانى النصرمن كلماته وتغنى بها اشهر المطربين والمطربات .. إلى ان بدأت محطة هامة فى حياته حين تعرف على المطرب محمد منير وبدأ معه مشوار دام حوالى 10 سنوات وكان التحدى الذى واجه عبد الرحيم هو كتابة اغانى رومانسية وقت رحيل الفنان عبد الحليم حافظ فخرجت الرومانسية على طريقة عبد الرحيم بشكل جديد وبمفردات جديدة تماماً على الاغنية الرومانسية السائدة وقتها فى اغانى مثل فى عنيكى ويا صبية وبدأت الاغنية تتخذ شكل جديد كما شملت اغانيه موضوعات لم يتطرق لها احد من قبل وبدأ كتابة أول البومات منير (علمونى عنيكى ) ووقتها تعرف على الملحن النوبى احمد منيب والملحن والموزع هانى شنودة وتوالت النجاحات حتى وصلت للذروة فى ألبوم (شبابيك) عام 1981 كما كتب فى أوائل الثمانينات لمطربين جدد ساعد على نجاحهم بجانب المطربين الكبار وقتها
تعتبر اول الثمانينات هي الفترة الاهم والاشهر فى حياة عبد الرحيم منصور حيث كتب لمحمد منير اغانى فى ألبومى (شبابيك) و(اتكلمى) كما وضع سيناريو وحوار واشعار فيلم (الزمار) للمخرج عاطف الطيب وكتب كلمات ألبوم (حظوظ) للمطرب الشعبى كتكوت الامير وكتب أول اغانى المطربين عمرو دياب وعلى الحجار ومدحت صالح ومحمد ثروت ووليد توفيق ورحل الشاعر عبد الرحيم منصور فى الثامن والعشرين من شهر أغسطسعام 1984
وأما المطرب والملحن المصرى النوبىأحمد منيب فهو من مواليد الرابع من شهر يناير عام 1926 انضم لفرقة زكريا الحجاوي حيث استمرت جولته معها عامين جابا فيها كافة أنحاء مصر. فاجتمعت له ناصية الثقافة الموسيقية الشرقية وتلوناتها الشعبية إلى ما يكتنزه أصلاً و تختزنه أذنه وذاكرته الموسيقية من موسيقي النوبة.
أنشأت الإذاعة المصرية إذاعة وادي النيل لربط خطابها الأيديولوجي بامتداد مصر الجنوبي ممثلا في السودان. لكن أحمد منيب وزميله الشاعر وَجَّهَا رسالة شخصية للرئيس جمال عبد الناصر طالبا فيها بالسماح للموسيقى النوبية بمساحة في الإذاعة المصرية كتأكيد على مصرية نوبيته.و استجاب الرئيس لندائهما وجاء برنامج "من وحي الجنوب" ليسمع المصريين اللغة النوبية بلسان عبد الفتاح والي وألحان العازف الشاب أحمد منيب.
التقى أحمد منيب مع الشاعر عبد الرحيم منصور ذي التجارب الناجحة مع عفاف راضي ابنة السبعينيات المدهشة، ليشتمل اللحن الحزين بالكلمة الثرية المهمومة القادمة من عمق الصعيد المجهول لأهل القاهرة خصوصا و للمصريين غير النوبيين عموما، فيما عدا مؤسسية عبد الرحمن الأبنودي التي شاغبت احلام مطرب الثورة (عبد الحليم حافظ) وزعيمها الخالد (جمال عبد الناصر).كان للحن والكلمة أن يختارا صوتهما الخاص، فكان محمد منير عام 1978 منجز هذه الترويكا المغامرة والغامضة، وأخضع الموزعان هاني شنودة و يحيي خليل تلك الثورة العِرْقِيَّة الموسيقية والغنائية للمسات غنية بالتوزيع الحديث.
قدم أحمد منيب خمسة وثمانون لحناً غنى منها أحمد منيب واحد و خمسين لحناً ضمّنها ألبوماته السبعة: مشتاقين _ يا عشرة _ كان وكان _ بلاد الدهب _ راح أغني _ قسمة ونصيب _ حدوتة مصرية
كما قام بتلحين سبع و ثلاثين أغنية لمحمد منير وحده في أول عشرة ألبومات، وهناك أغانٍ من ألحانه أيضاً لمطربين مثل المطرب الليبى الأصل حميد الشاعري و المطربين المصريين علاء عبد الخالق و عمرو دياب و إيهاب توفيق و محمد فؤاد و فارس و حسن عبد المجيد و حنان.
لكن تجربته مع محمد منير تبقى الأكثر جذرية لأنه لا يمكن إحتساب تجربة منير دون أبيه الروحي، الذي قدم معه أجمل أغنيات تلك الفترة مثل:
أم الضفاير
اتكلمي
افتح قلبك
الرزق على الله
الليلة يا سمرا
شجر الليمون
بعتب عليكي
حدوتة مصرية
حواديت
نجيب سؤال
سحر المغنى
سهيرة ليالي
سيلي
شبابيك
ع المدينة
عروسة النيل
عقد الفل والياسمين
في دايرة الرحلة
في عنيكى غربة
قمر صيفي
قل للغريب
نانا
هون يا ليل
يا اسكندرية
يا أماه
منصور يا صبية
يا غربتي
يا مراكبي
في عام 1991 توفى أحمد منيب بعد رحلة حافلة بالعطاء و التجديد الموسيقى الذى كان ذا سحر خاص و مذاق مميز لا ينسى فى الوجدان و أحدثت كلمات أغنيته التى تفيض بالحكمة والموعظة أثرا رائعاً فى النفوس والعقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:27

خد بأيدي :
_______
هذه الكلمات للشاعرة عليه الجعار, و من تلحين الموسيقار القدير عبد المنعم البارودى
فعقب عودة شادية من أميركا اتفقت مع الشاعرة علية الجعار على ان تكتب لها أغنيتين من الأغاني الدينية لأنها قررت ان يقتصر غناؤها على هذا اللون وحده، وفعلا قدمت أغنية «خد بايدي» فى أحتفال الإذاعة بالمولد النبوى الشريف "الليلة المحمدية" عام 1406 هجرية الموافق نهاية عام 1986 م وكان آخر ظهور لشادية على المسرح .. وهذه الأغنية كانت مناجاة حقيقية تهفو للخلاص وأدتها شادية بدموعها وبكل طاقتها وحواسها وبعد إسدال الستار أنفجرت الفنانة شادية فى البكاء
وتقول كلمات الأغنية :
جه حبيبي وخد بأيدي...
قلت له أمرك ياسيدي...أمرك ياسيدي
جه وعرفني طريقي وسكتي...
وفهداه وفنوره مشيت خطوتي
وفحماه هلت بشاير فرحتي...
والآمان فرد الجناح على دنيتي...
قلت ياشموع الفرح حواليه قيدي...
جه حبيبي وخد بأيدي...
قلت له أمرك ياسيدي...أمرك ياسيدي
لما جه سلمتله عقلي وقلبي ...
من حنانه ورحمته وعطفه عليه
هو نعمة من السما ...
أرسلها ربي بالهدى...
بالخير لكل الأنسانيه
يوم ماجه حسيت بأن اليوم ده عيدي...
جه حبيبي وخد بأيدي ...
قلت له أمرك ياسيدي...أمرك ياسيدي
وآدي حالي وحال جميع المؤمنين...
اللي آمنوا بالنبي الهادي الآمين
اللي جه رحمه لكل العالمين...
يانبينا ياختام المرسلين
خد بأيدي...خد بأيدي...خد بأيدي...
وكانت شادية قد طلبت من الشاعرة علية الجعار أن تكتب لها بعض الأغنانى الدينية وقبل أن تبدأ بتسجيلها أتصلت بالشاعرة عليه الجعار لتعلنها بقرار إعتزالها وإرتدائها الحجاب ووقوعها فى حيرة بين تحللها من وعدها لجمهورها بأستكمال مجموعة أغانيها الدينية وبين إعتزالها الفن وخاصة أنها لا تريد أن تبدو أمام الناس كمن أخلف وعدا .. وحسما لهذا الامرقررت الذهاب إلى فضيلة الشيخ الشعراوى تسأله ..كيف توفق بين وعدها للناس بالغناء الدينى وبين وعدها لله سبحانه وتعالى والإستجابة إليه..وكان جواب الإمام الراحل والقاطع : ( أن وعدها الله أولى بالوفاء به ) وعندما ترقرقت الدموع فى عينيها راضية مطمئنة
وسافرت شادية بعد ذلك الى الاراضي المقدسة لأداء العمرة، واخذت دموعها تسيل في رحاب الحرم المكي الشريف، وفي مسجد الرسول الكريم في المدينة المنورة وهي تطلب الرحمة والمغفرة من رب العالمين، تلك هي كانت اللحظة الفاصلة في حياة شادية وفي بداية مشوارها الجديد في عالم الإيمان بعيدا عن بريق الشهرة الزائف وأضواء الفن.
روى فضيلة الشيخ محمد متولي الشعراوي، رحمه الله، قبل وفاته انه التقى الفنانة شادية لقاء عابرا بالصدفة في مكة المكرمة، وكان معه صديقه أحمد أبو شقرة، وكان ينتظر المصعد في الفندق الذي يقيم به، وتصادف وجود شادية في المصعد، ولما رأته قالت: «عمي الشيخ الشعراوي؟! وعرفته بنفسها وقالت انها في عمرة، فرحب بها، وانها سألته: (ربنا يغفر لنا؟)... فرد عليها قائلا «ان الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء، وربنا يحب التوابين، وهو لم يسم نفسه تائبا، بل سمى نفسه، تبارك وتعالى التواب، تواب على من يتوب».
كان هذا اللقاء العابر هو الومضة التي أضاءت عقل شادية وثبتت قلبها على قرار الاعتزال والحجاب الذي اتخذته بنفسها، والواضح انها كانت اقتنعت تماما وانها لم يعد يربطها شيء بالماضي، وانها لو اعتزلت في هذا الوقت فإنها لن تكون نادمة على شيء، وان أهم رصيد خرجت به من حياة الفن هو ذلك الحب الجارف الذي حمله لها الناس،
ثم سافرت شادية بعد ذلك لأداء العمرة، وهناك التقت الشيخ الشعراوي صدفة كما قلنا، ورفضت بأدب جم الظهور في التلفزيون السعودي الذي عرض عليها بعض المسؤولين في اجراء حديث معها فكان جوابها,, انني هنا لست الفنانة شادية، لكنني فاطمة شاكر المواطنة المصرية المسلمة المعتمرة,.
عقب عودة شادية من العمرة، شعرت بأن هاجسا يعتريها، يجعلها لا تركز اثناء صلاتها، ولا أثناء قراءتها للقرآن الكريم، وحتى لاتستطيع أن تحفظ كلمات أغنياتها...وفجأة قررت العدول عن فكرة تقديم الأغاني ...حتى الأغاني الدينية، وفي لحظة قررت شادية ان تمضي في حياتها الجديدة، وعن هذه اللحظة قالت شادية في حديث لها بعد الاعتزال:
«هي أتت في ثوان، والظاهر انها تكون في العقل الباطن، تأتي وتذهب، وانا صغيرة كنت أصلي وأتعلم قواعد الدين، والحمد لله، لهذا أقول لا بد للأطفال ان يتعلموا القرآن الكريم وهم صغار، لا أقول يحفظونه كله، انما يقرأونه، هذا نفعني عندما بدأت أصلي مرة أخرى، وذهبت للعمرة من نفسي، وجدتني أريد الذهاب للعمرة، وقبلها كنت أطلب من أي مسافر ان يحضر لي ايشاربات ما اعرفش ليه، برغم اني لم أكن أضعها فوق رأسي هي ولا غيرها.
وتابعت شادية: «المهم عملت آخر أغنية لي «خد بايدي» وقلت سأتجه الى هذا اللون، ووجدت الناس أحبته جدا، وانا قلقة بإحساس حلو قوي، فأحضرت مؤلفين وملحنين وقعدنا نسجل أغاني في «الريكوردر» لأحفظها فوجدتني مش عارفة أحفظ، حتى في الصلاة أقرأ القرآن وعقلي يذهب لحاجات تانية مش عارفة ايه، قلت يا رب أعمل ايه؟
تقول شادية:
«أخذت بعضي وذهبت لفضيلة الشيخ الشعراوي، وعرفت انه ساكن عند سيدنا الحسين، جريت وركبت سيارتي بعد صلاة الظهر تقريبا، رحت هناك، فوجدت تحت البيت أمن قلت لهم قولوا له ان الفنانة شادية عايزة تقابلك، فالراجل كتر خيره قال خليها تطلع، وطلعت، وقلت: أنا جاية أسألك في حاجة وأمشي، انا بعدما غنيت «خد بايدي» قلت يا رب انا هاغني في حبك انت، وانا دلوقت مش قادرة أحفظ، وعاوزة أتحجب».
في هذا اليوم قال الشيخ الشعراوي لشادية: «انس انك كنت شادية المغنية، فأنت الان سيدة فاضلة عرفت طريق الحق تبارك وتعالى»,, كانت هذه الكلمات هي بداية تحول شادية الحقيقي، ومنذ تلك اللحظة انقطعت صلة شادية تماما بعالم الفن غناء وتمثيلا، وبدأت تقرأ القرآن الكريم بنهم، الى جانب قراءة كتب السيرة النبوية الشريفة والتراث والثقافة الاسلامية عموما.
بعد اعتزالها في العام 1986 من دون ضجة، أو مقدمات لتصبح «ثاني فنانة تعتزل بعد شمس البارودي»، وأول نجمة مطربة وممثلة ذات جمهور ضخم تترك عالمها الى دنيا الله، اتجهت شادية بحواسها جميعا الى عمل الخير عن صفاء روحي واقتناع، وبلا ضغوط.
كان لدى شادية شقة كبيرة من ثماني غرف في بناية بحي المهندسين تواجه مسجد الدكتور مصطفى محمود، وكان يقدر ثمنها في هذا الوقت بربع مليون جنيه، فتبرعت بها شادية للمسجد لإنشاء مركز للاكتشاف المبكر للسرطان، وعلاج المرضى غير القادرين مجانا.
وكان لدى شادية أيضا قطعة أرض في منطقة الهرم اشترتها في سنوات مبكرة من عملها في السينما مع صديقتها مريم فخر الدين وأقامت فوق جزء منها شاليها خاصا، وكانت قبل اعتزالها بدأت اقامة الطابق الثاني من الشاليه، فأوقفت البناء وأنشأت بدلا عن الشاليه مسجدا ووحدة صحية، ومركزا لتحفيظ القرآن، وأطلقت على هذا المجمع اسم مسجد الرحمن وتحرص على الذهاب اليه كلما شعرت بالضيق أو الوحدة، لأنها تجد هناك راحتها النفسية والهدوء والاطمئنان.
وعن قصتها مع حفظ القرآن تقول:
«ان ما نفعني في هذا انني عندما كنت صغيرة في انشاص، كان هناك استاذ اسمه منصور يعلمنا قراءة القرآن الكريم وتجويده، وهكذا بدأت بالسور الصغيرة، ثم تدرجت قراءة وحفظا، والحقيقة انها حاجة تشرح الصدر، وانا زمان كنت أخاف ان أنام وحدي ليلا، الآن انتظر قدوم الليل لاختلي الى الله سبحانه وتعالى، وأول آية جذبتني في القرآن هي: «وقال ربكم ادعوني استجب لكم», زمان كنا نسمع كلمة «موت» نخاف، الآن لا، كل ما أقوله أوعدني يا رب بالجنة وكل ما أتمناه ان أشوف وجهه الكريم سبحانه وتعالى».
والفنانة فاطمه كمال شاكر الشهيرة بشادية من مواليد الثامن من شهر فبراير 1929 في الحلميه الجديده وفى طفولتها كانت تقلد ليلى مراد
. كانت شقيقتها عفاف أول من شجعها على تطوير موهبتها منذ البداية ، خاصة أن عفاف نفسها كانت تتمتع بصوت عذب جميل، إلا أن محاولتها دخول عالم الفن لم تعرف نجاحاً كبيراً نظراً لأعتراض والدها، لتفضل الأعتزال مبكراً ، و تحقيق أحلامها الشخصية عن طريق شقيقتها الصغرى، حيث لم يمر يوم إلا و أشتركت مع شادية فى الغناء فى أكثر من اغنية، وبالطبع كانت أغانى ليلى مراد فى طليعة القائمة، و تحديداً أغنية "يادى النعيم اللى انت فيه يا قلبى" التى غنتها ليلى برفقة محمد عبد الوهاب، حيث كانت شادية تقوم بغناء المقطع الخاص بمطربتها المفضلة على أن تترك غناء مقاطع عبد الوهاب لعفاف.
أكتشف المهندس الزراعى كمال شاكر _ والد شادية _ حجم الموهبة الكبيرة التى تحملها ابنته الصغرى بالصدفة البحتة ، أو بمعنى أصح عن طريق صدفة "مدبرة"، فقد كانت فاطمة ترغب فى دخول الفن و لكنها كانت تخشى رد فعل أبيها الذى سبق و أن قاطع أختها الكبرى عفاف لمدة عام كامل بسبب رغبتها فى دخول عالم الفن. فقد استغلت فاطمة وجود المغنى التركى الشهير منير نور الدين مع العائلة بإحدى المناسبات، و طلبت من جدتها أن تدعوها للغناء أمام الجميع ، فاستجابت الجدة على الفور ، فى نفس الوقت الذى تساءل فيه الأب بدهشة " و هي تعرف تغنى؟" ،فردت الجدة:" نشوف ..."
لم تتردد الفتاة الصغيرة فى الغناء بأغنية ليلى مراد الشهيرة "بتبص لى كده ليه" ، لتنال شادية إعجاب منير نور الدين الشديد، ليخبر والدها بأن بين يديه كنزاً يجب أن يعرف طريقه إلى عالم الفن الرحب. و منذ تلك اللحظة أدرك الوالد موهبة ابنته ذات السنوات الثمانية و قرر أن يساعدها على صقلها بالدراسة ، فأحضر لها من علمها العود و ال"صوفليج" أو الغناء مع البيانو حتى تعاقدت فاطمة بمرور الوقت مع شركات الإنتاج الفني المرموقة آنذلك، لتصبح "شادية" الفتاة الدلوعة الرقيقة التي دخلت البيوت و القلوب دون إستئذان .
شهد عام 1947 أول تعارف بين شادية و الجمهور من خلال فيلم "أزهار و أشواك" ، من خلال دور ثانوى لم يكن له الأثر الأكبر على مسيرتها المبكرة، إلا إنها قفزت إلى ادوار البطولة مباشرة فى نفس العام برفقة محمد فوزى من خلال فيلم "العقل فى اجازة"، و الذى قام فوزى بتلحين اغانيه بطريقة خفيفة تتناسب مع الصوت الرقيق لمطربته المراهقة. لتدهش شادية الجميع بأداءها المتيز لهذه الألحان، و الذى جعل منها ملكة للأغانى الخفيفة على ساحة الغناء بمساعدة ملحنين هم جبابرة هذا النوع على الساحة لعقود فى مقدمتهم منير مراد الذي لحن لها عدد كبير من الأغنيات أهمها "واحد اتنين" و "إن راح منك يا عين" ، و محمود الشريف مع أغنية "حبينا بعضنا" ،إضافة إلى تعاونها المميز مع كمال الطويل الذى أثمر عن اعمال فائقة النجاح مثل أغنية "وحياة عينيك و فداها عنيه".
الكثيرون لا يعلمون أن اسم "شادية" تم اطلاقه عليها للمرة الأولى على يد المخرج حلمى رفلة عندما أختارها لتفوم ببطولة فيلم "العقل فى اجازة"، ولكن يتردد أن الذى أختار لها هذا الأسم هو يوسف وهبى حين كان يمثل فى فيلم اسمه "شادية الوادى" ، و قيل أيضاً أن هذا اللقب أختاره لها عبد الوارث عسر الذى لقبها بشادية الكلمات لطريقتها المميزة فى اداء الجمل الحوارية. .
فى عام 1948 ظهر الحب الأول و الحقيقى فى حياة شادية و كان عمرها 19 عاماً لشاب أسمر صعيدى وسيم ضابط فى الكليه الحربية، و قد تمت خطبتها إليه ، موافقة على طلبه بإعتزالها الفن، ولكنه توفى فى حرب فلسطين عام 1948.
فى عام 1956 ظهرت قصة حب بين شادية و فريد الأطرش أثناء عملهما معاً فى فيلم "ودعت حبك" ،وقد إعترف الإثنان بذلك ولكنهما لم يتزوجا وذلك بسبب العناد و الكبرياء الذى سيطر على كل منهما.
فى عام 1957 : تزوجت شادية من المهندس عزيز فتحى الذى تعرفت عليه فى سرداق عزاء الفنان سراج منير و لكنه لم يستمر أكثر من 3 سنوات و انتهى بالطلاق.
فى عام 1962 : كانت نقلة كبيرة فى حياة شادية الفنية حيث دخلت عالم الإنتاج السينمائى بفيلم "اللص و الكلاب" الذى أشتركت فى بطولته أيضاً فى دور فتاة غانية تقدم يد العون لهارب من العدالة يسعى للإنتقام من شركاء الماضى.و قد خرجت الفتاة الدلوعة الشقية و أوضحت بهذه التجربة قدراتها الفنية المختلفة و إمكانياتها فى التنوع .
فى عام 1965 تزوجت شادية من صلاح ذو الفقار بعد قصة حب شهيرة ولكنهما إنفصلا عام 1969 إنفصالاً نهائياً.
فى 1984 قدمت شادية للسينما آخر أفلامها "لا تسألنى من أنا" مع المخرج أشرف فهمى.
فى عام -1985 إشتركت شادية فى أول و آخر عمل مسرحى لها "ريا وسكينة"، و التى حققت نجاحاً جماهيرياً كبيراً لم تعرفه مطربة أو نجمة سينمائية من قبل.
فى 1986 : ن آخر ظهور لشادية على المسرح من خلال اشتراكها فى "الليلة المحمدية" حيث غنت أول أغنية دينية لها "خد بإيدى"
-بلغ ما قدمته شادية للفن 117 فيلماً سينمائياً ، و 10 مسلسلات إذاعية ، و مسرحية واحدة ، و ما يتعدى 1500 من الأغانى الخفيفة والأغانى الوطنية التى لقبت على أثرهم بلقب "بنت مصر".
والشاعرة عليه محمد أحمد الجعار ولدت فى السابع عشر من شهر أكتوبر عام 1935م في مدينة طنطا، تلقت مبادئ اللغة
العربية على يد والدها، وحفظت كثيراً من دواوين الشعر، وقرأت أمهات كتب الأدب، ثم التحقت بكلية الحقوق جامعة القاهرة، وتخرجت فيها 1960.. اشتغلت بالمحاماة حتى عام 1963 ثم التحقت بالعمل في التلفزيون، وتدرجت في المناصب إلى أن وصلت إلى درجة مدير عام الشؤون القانونية بالتلفزيون.. عضو مجلس إدارة اتحاد الكتاب، وعضو نقابة المحامين، والمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، وعضو عامل في رابطة الأدب الإسلامي العالمية.
مثلت مصر في مؤتمرات المحامين العرب، وفي مهرجان المربد الشعري لعدة سنوات.. حصلت على وشاح الجامعية المثالية لجامعة القاهرة عام 1956، وحصلت على جائزة عبد العزيز سعود البابطين للإبداع الشعري- فرع أفضل قصيدة فى عام 1990.
أما عبد المنعم البارودى فهو من مواليد السادس عشر من شهر يونيه بحى السيدة زينيب حصل على شهادة دبلوم المدارس الصناعية ثم درس سنتين تكميليتين وعمل فى التليفونات ثم درس الموسيقى فى معهد الموسيقى العربية وكان أول دفعته عام 1966 لحن لمسرح الأطفال وحوالى 20 مسرحية للكبار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:29

أوصيك ياولدى :
______
ولدى .. ياولدى
ولدى ياسترى وغطايه
وحته من كبدى
يانن عينى وضنايه
وشدتى وسندى
أبنى على التقوى يقوى
كل شىء تبنيه
واشكر لربك يزيدك
كل ماتدعيه
تبلغ مرادك بإذن الله ياولدى
ولدى أوصيك ياولدى
ضحيت عشان اسعدك يابنى
واقول ربيت
والقاك معايه سند
فى البيت وبره البيت
مشوار سنينى سقانى
الهم وحنانى
واتحمل المر واسقيك
حبى وحنانى
علشان تنول اللى
بتمناه ياولدى
ولدى أوصيك ياولدى
الدنيا طريقين
واحسنهم طريق واحد
بالعرض بالطول هاتمشى
وانت بتشاهد
بالحب والخير
أمانه تمشى مشوارك
يرتاح ضميرك
وتبقى كل دار دارك
واللى هداه ربنا
يمشى فى طريق واحد
ولدى أوصيك ياولدى
هذه الأغنية من أجمل الكلمات التى غناها محرم فؤاد فى سنى عمره الأخيرة وهى من ألحان الموسيقار إبراهيم رأفت
وبالمصادفة عثرت على هذه الاغنية فقد كنت أبحث عن بعض الأغانى قبل تسجيل بعض أعداد مجلة ( الأثنين ) الإذاعية التى ترأست تحريرها وكانت تقدمها الإذاعية سعاد الجرزاوى فى حلقة الأثنين من برنامج مايكتبه الشباب بإذاعة الشباب والرياضة وعندما أستمعت للأغنية أعجبت بها لأنها تقدم لكل الأبناء الحكم والوصايا .
والمطرب محرم فؤاد محرم فؤاد.. أسمه الحقيقى محرم حسين أحمد وهو من مواليد الرابع والعشرين من شهر يونيو عام 1931 ببولاق بمحافظة القاهرة بجمهورية مصر العربية
تعلم في مدارس بولاق وشبرا وذات يوم غني نشيد المدرسة أمام الملك فاروق فأعجب به كما غنى في فرح أحد الأقارب فأشادوا بصوته
درس محرم فؤاد الموسيقى والعزف على العود في معهد شفيق الذي تغير اسمه إلى معهد الموسيقى العربية والتحق بالإذاعة وغنى في ركن الهواه وغنى من ألحانه ( الحلو هداني بمنديله ) .
وعندما تكونت فرقة ساعة على قلبك كان هو وبليغ حمدي وفايدة كامل مطربيها .
في عام 1958 قام ببطولة فيلم حسن ونعيمة وكانت الأغنيات التي غناها في هذا الفيلم سببا في إعتماده مطربا في الإذاعة .. وقد شارك في 13 فيلما ولحن لنفسه ولمجموعة من الأصوات كما قام ببطولة بعض المسرحيات والمسلسلات الإذاعية
توفي محرم فؤاد في يوم الخميس السابع والعشرين من شهر يونيو عام 2002
أما الموسيقار ابراهيم رأفت فهو ابراهيم أمين محمد من مواليد الرابع والعشرين من شهر أبريل عام 1936 بمركز بيلا بمحافظة كفر الشيخ وبعد حصوله على الثانوية العامة حضر إلى القاهرة وتعلم الموسيقى في معهد الموسيقى العربية وعمل مدرسا كما تم تعيينه في الإذاعة المصرية وقدم أول لحن له من خلال صوت ماهر العطار في أغنية ( إفرش منديلك ع الرملة )
سافر الموسيقار إبراهيم رأفت إلى السعودية وعمل بمهنة التدريس وبعد عامين عاد إلى مصر ولحن لمحمد العزبي ووردة وياسمين الخيام وسوزان عطية
في عام 1996 منحه مهرجان الأغنية شهادة تقدير وفي عام 1998 حصل على الجائزة الثالثة في مسابقة الإذاعة المصرية وذلك عن أوبريت ( مهرجان الفراولة )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم خليل ابراهيم

¤ الكاتب الكبير ¤


ذكر
الانتساب: 05/03/2008
المشاركات: 3034
الاقامة:
العمل/الترفيه: كاتب وباحث
المزاج: صفاء القلب
التقييم: 10
عدد النقاط: 6666

مُساهمةموضوع: رد: أغنيات وحكايات   الخميس 28 أغسطس 2008 - 23:29

الحلم العربي :
______
اجيال ورا اجيال --- هتعيش على حلمنا
واللي نقوله اليوم --- محسوب على عمرنا
جايز ظلام الليل --- يبعدنا يوم انما
يقدر شعاع النور --- يوصل لأبعد سما
دا حلمنا طول عمرنا --- حضن يضمنا كلنا كلنا
الحلم ماهو مستحيل --- مادام تحقيقه مباح
والليل لو صار طويل --- اكيد من بعده صباح
قول انت بكل مافيك -- إن كان لك والا عليك
حاول جرب وبتوصل --- شرف التجربه يكفيك
جايز ظلام الليل --- يبعدنا يوم انما
يقدر شعاع النور --- يوصل لأبعد سما
دا حلمنا طول عمرنا --- حضن يضمنا كلنا كلنا
عرف زمانك من تكون --- إرضى طموحك اجتهد
افتح لمرآتك عيون --- يبصر بها من جا بعد
إتحدى الكون وإتمرد --- وإتعلم تبقى جريء
مشوار الألف ميل --- خطوة تبدأ بطريق
جايز ظلام الليل --- يبعدنا يوم انما
يقدر شعاع النور --- يوصل لأبعد سما
دا حلمنا طول عمرنا --- حضن يضمنا كلنا كلنا
محتاج العدل للقوة --- علشان تقدر تحميه
ولا عمر بكلمة وشكوى --- حق بيرجع اراضيه
والحب كل ناره شرارة --- وعيون مليانه بشارة
بعيد تكوين العالم --- اطفال بإيدها حجارة
جايز ظلام الليل --- يبعدنا يوم انما
يقدر شعاع النور --- يوصل لأبعد سما
دا حلمنا طول عمرنا --- حضن يضمنا كلنا كلنا
من اي مكان في الارض --- ناطق بلسان الضاد
وبأعلى الصوت والنبض --- بنقول الوحدة ميلاد
اطفالنا بكل مكان --- ضي عيون الاوطان
الحق الحب الخير --- رسالتنا في كل زمان
جايز ظلام الليل --- يبعدنا يوم انما
يقدر شعاع النور --- يوصل لأبعد سما
دا حلمنا طول عمرنا --- حضن يضمنا كلنا كلنا
و معانا غنوا و قولو --- الفن دا طوق و نجاة
من الحزن بنخلق فرحة -- من حرف طريق وحياة
كلمة صدق في أغنية --- تتقال و تعدي في ثانية
جايز من بعد سنين --- تتغير بيها الدنية
جايز ظلام الليل --- يبعدنا يوم انما
يقدر شعاع النور --- يوصل لأبعد سما
دا حلمنا طول عمرنا --- حضن يضمنا كلنا كلنا
خلي الأغاني حقيقة --- وأحسب لوقتك حساب
كل الدروب الغريقة --- يفتح لها الحب باب
و الغنوة في كل حدود --- و وطنها هو القلب
و مادام عايشين هنغني -- و مدام قادرين هنحب
جايز ظلام الليل --- يبعدنا يوم انما
يقدر شعاع النور --- يوصل لأبعد سما
دا حلمنا طول عمرنا --- حضن يضمنا كلنا كلنا
و الحب ماهوش بالكلمة --- بالفعل و بالاحساس
كن ضي و نجمة و بسمة --- و دليل في طريق الناس
حلمنا وفي كل زمان --- وحدة كل الأوطان
كل الخلافات حتزول --- وكفاية انك انسان
جايز ظلام الليل --- يبعدنا يوم انما
يقدر شعاع النور --- يوصل لأبعد سما
دا حلمنا طول عمرنا --- حضن يضمنا كلنا كلنا
فنك وطنك في الغربة --- من منين ما تخطي دليل
غني للناس وللصحبة --- هتلاقي الكون جميل
بلغات العالم حبوا --- واختصره سنين بثواني
قدر العصفور طيران --- وقدرنا نغني أغاني
جايز ظلام الليل --- يبعدنا يوم انما
يقدر شعاع النور --- يوصل لأبعد سما
دا حلمنا طول عمرنا --- حضن يضمنا كلنا كلنا
الشجرة و كانت بذرة --- و القصة وكانت فكرة
ومدام بنحب ونحلم --- راح نوصل سكة بكرة
نتمنى الحلم يكون --- ونغير اي سكون
ما كثير الحق بيسطع --- ويقولوا عليه جنون
جايز ظلام الليل --- يبعدنا يوم انما
يقدر شعاع النور --- يوصل لأبعد سما
دا حلمنا طول عمرنا --- حضن يضمنا كلنا كلنا
هذا الأوبريت الغنائي العربي كان فى عام 1998 عقب انتفاضة الأقصى الثانية والتي اندلعت عقب قيام أرييل شارون رئيس وزراء إسرائيل السابق بتدنيس ساحة المسجد الأقصى، وهذا الأوبريت كتبه مدحت العدل وقد انطلقت شهرته من خلال هذا الأوبريت الناجح والذى لحنه الملحن المصري حلمي بكر وأنتجه أحمد العريان وأخرجه طارق العريان و عرض في جميع الفضائيات العربية وقد شارك فيه عدد كبير من الفنانين العرب مطربين وملحنين وموزعين ، وله فيديو كليب يعرض مقاطع ومشاهد من تاريخ الأمة العربية الحديث .
والفنانون المشاركون فى هذا الأوبريت هم : نبيل شعيل وأحلام وأصالة نصري ووليد توفيق وديانا حداد ولطفي بوشناق وسمية حسن وإيهاب توفيق ومحمد المازم ومحمد الحلو وأنوشكا وحميد الشاعري وذكرى .. وآخرون
و مدحت العدل من مواليد المنصورة عاصمة محافظة الدقهلية بجمهورية مصر العربية عام 1953.
تخرج من كلية الطب جامعة القاهرة عام 1981 وعمل بالطب لمدة عامين فقط، ثم اتجه للفن حيث قام بتأليف الأغاني، ثم اتجه للكتابة للسينما.
وهو شقيق الممثل والمنتج سامي العدل و محمد العدل وجمال العدل
بدأت علاقة مدحت العدل بالفن عن طريق تأليف الأغاني. وحقق نجاحاً وتميزاً جعله متعاوناً أساسياً في ألبومات أشهر المطربين وأكثرهم نجاحاً. وكان أبرز نجاحاته متمثلاً في أوبريت الحلم العربي.
بدأت علاقته بالسينما مع كتابته الحوار والأغاني لفيلم (أيس كريم في جليم) الذي كتب قصته وحواره الروائي محمد المنسي قنديل وأخرجه خيري بشارة. وحقق هذا الفيلم نجاحاً غير عادي عند عرضه في 1992، وكان ثاني أكبر فيلم في هذا العام من ناحية عدد المشاهدين.
العمل السينمائي التالي لمدحت العدل هو (أمريكا شيكا بيكا) في 1993 الذي ناقش الهجرة لأمريكا التي يعتبرها الشباب الحلم الأكبر وقام ببطولته المطرب محمد فؤاد. وكان هذا الفيلم من إنتاجه.
وكان فيلم (قشر البندق) 1994 ثالث التجارب ثم فيلم (حرب الفراولة) في 1994، ثم (إشارة مرور) 1996.
كانت القنبلة التي فجرها مدحت العدل فيلم (صعيدي في الجامعة الأمريكية) 1998، عندما غامر بتقديم محمد هنيدي كبطل مطلق لفيلم من إخراج مخرج فشل فيلمه الأول فشلا ذريعا أبعده عن السينما لمدة ست سنوات هو سعيد حامد،وكان قد اتجه بعد فترة من الاكتئاب إلى العمل في الفضائيات. وحقق هذا الفيلم إيرادات غير مسبوقة في تاريخ السينما المصرية. .. بعد ذلك توالت الأعمال الناجحة: همام في أمستردام، وبلية ودماغه العالية.
ومع بدء انتفاضة الأقصى كان مدحت العدل سباقا في تأليف أوبريت غنائي بعنوان (القدس هترجع لنا) قام بتلحينه رياض الهمشري وبتوزيعه حميد الشاعري، وشارك فيه مطربون من جميع البلدان العربية وتم إنجازه في 48 ساعة فقط ولم يتقاض المشاركين فيه أجرا وتبرع الدكتور محمد العدل بتكاليف التسجيل والتصوير. وقامت جميع القنوات العربية بعرضه مع الأيام الأولى للانتفاضة إلا أن عرضه لم يستمر بحجة عدم إثارة مشاعر الجماهير.
أما الملحن حلمي عيد محمد بكر فهو من مواليد عام 1937 بحدائق القبة بمحافظة القاهرة عاصمة جمهورية مصر العربية وهو أكبر سبعة أشقاء ثلاث بنات وأربعة أولاد
حينما التحق بمدرسة الخديوى عباس الإعدادية ثم مدرسة رقي المعارف الثانوية كان ملازما لحجرة الموسيقى ولكنه لم يحدد اتجاهه كملحن فقد كان حائراً بين التأليف والشعر والغناء، ولم تستقر الأمور عنده إلا بعد التحاقه(بالمعهد العالي للموسيقى العربية 1961 وكان من أفراد دفعته في المعهد الموسيقار إبراهيم رأفت والدكتور هيكل (عميد المعهد العالي للموسيقى) والشيخ نصر الدين طوبار... وقد تفوق في معهد الموسيقى وتخرج بتقدير جيد جداً بينما نجح في كلية التجارة بصعوبة وبدرجة مقبول.
عمل مدرساً للتربية الموسيقية في ثلاث مدارس .. أثناء وجوده في الجيش حضرت المطربة الكبيرة (وردة) لإحياء حفل غنائي للقوات المسلحة المصرية وكان حلمى بكر مشهوراً في كتيبته بالغناء وعشق الموسيقى وقبل أن تقدم وردة فقرتها أستقبلت حلمى بكر بترحاب و حصلت له على إجازة وأخذته فى اليوم التالي وقدمته للأستاذ الكبير محمد حسن الشجاعى (مدير الإذاعة المصرية) فأعطاه كلمات أغنية (كل عام وأنتم بخير) ليلحنها وأعجبه اللحن وقال له: (أرى أنك ستضيف الكثير للموسيقى العربية) وأعطى اللحن للمطرب عبد اللطيف التلباني وحققت الأغنية نجاحاً طيباً ثم أعطى حلمى بكر نصاً غنائياً آخر هو (لا يا عيونى) وغناه المطرب ماهر العطار، ثم كانت شهادة الميلاد الحقيقية لحلمى بكر بآخر أغنية تغنت بها المطربة الكبيرة ليلى مراد وهى (ما تهجرنيش وخلينى لحبك أعيش) تأليف عبد الوهاب محمد، وكانت ليلى مراد وقتها اعتزلت الفن تماماً ومضى على اعتزالها بضعة أعوام. وبعد أن وضع لحن هذه الأغنية لم يجد حلمى صوتاً يناسبه مثل صوت ليلى مراد فعرض الأمر على (الشجاعي) فاندهش بشدة لأن الأمر في غاية الصعوبة، وأمام إصرار حلمى قال له إذا نجحت في إعادة ليلى مراد سأعطيك 50 جنيهاً وهو نفس أجر عبد الوهاب والسنباطي من الإذاعة فتوجه لها (بواسطة) من كمال الطويل بدعوى رغبته في أن تسمع صوته وألحانه فأعجبت به بشدة وعزف موسيقى الأغنية وطلب منها أن ترددها معه حتى حفظتها، فطلب منها التوجه معه للاستوديو لتشجعه وهويقوم بتسجيل أول أغنية له، وفي الاستوديو أدعى الارتباك ونسيان اللحن والكلمات فراحت تشجعه وغنت هي الأغنية كاملة لتذكره وتزيل توتره ولم تكتشف أن الأغنية تم تسجيلها بصوتها وفوجئت بها تذاع عشرات المرات يومياً .. وحصل حلمى بكر على أجر ضخم جداً آنذاك وهو (50 جنيها) لم يحصل عليها أي ملحن من الإذاعة وقتها.
قدم حلمى بكر نحو 1500 لحن و 48 مسرحية غنائية (تترات) 215 فيلماً غنائياً سواء موسيقى تصويرية وأغان في الأفلام و(فوازير رمضان) كانت محطة هامة جداً في مشاوره فقد قدمها لمدة 17 عاماً متتالية ابتداء بثلاثي أضواء المسرح ومروراً بنيللي (الخاطبة وعروستي وأم العريف) وابتكر شخصية (فطوطة) لسمير غانم فكانت فكرته في التنفيذ وأخذها من (ابن بطوطة) وكذلك فوازير (حول العالم) لشريهان و(المناسبات) ليحيى الفخراني وصابرين وهالة فؤاد وكذلك (قيما وسيما) للوسي وانتهاء ب(فرح فرح) لمدحت صالح وغادة عبد الرازق .. هذا بالإضافة إلى (تيترات) نحو 55 مسلسلاً تليفزيونياً وعشرات المسلسلات الإذاعية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

أغنيات وحكايات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عالم العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ رحمه الله  :: الأدب العربي :: فضاء الأديب والباحث إبراهيم خليل إبراهيم-